تكريم سارة الأميري في التجمع السنوي لقائمة "تايم" لأهم 100 شخصية مؤثرة في العالم

 اختارت مجلة "تايم" الأمريكية معالي سارة بنت يوسف الأميري وزير دولة للتكنولوجيا المتقدمة، رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء ضمن نخبة المكرمين في التجمع السنوي لقائمتها السنوية لأهم 100 شخصية مؤثرة في العالم للعام 2022.
وجرى تكريم معالي سارة الأميري ضمن قائمة قصيرة اختارتها مجلة تايم من أصل 100 شخصية في الحفل السنوي للمجلة الذي استضافته اليوم، القمة العالمية للحكومات، في متحف المستقبل بدبي، للمرة الأولى التي يقام فيها هذا الحفل خارج الولايات المتحدة الأمريكية.
ويهدف التجمع الذي تنظمه مجلة "تايم" الأمريكية سنوياً إلى تكريم الشخصيات المتميزة والخبرات وأصحاب الفكر من مختلف أنحاء العالم الذين ساهموا في تغيير العالم نحو الأفضل في مختلف المجالات.
وجاء اختيار معالي سارة الأميري نظراً لجهودها في قيادة المشاريع الفضائية الواعدة لدولة الإمارات، ودورها القيادي في مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ "مسبار الأمل" الذي أوصل أول مهمة فضائية عربية إلى الكوكب الأحمر بعد سنوات من العمل الدؤوب والمتواصل، لتصبح خامس دولة في العالم تصل المريخ، وثالث دولة تبلغه من المحاولة الأولى، وأول دولة عربية تنفذ مهمة فضائية بين الكواكب.
ووصفت المجلة معالي سارة الأميري بالعالمة والشخصية القيادية الإماراتية الواعدة التي قادت فريقاً علمياً متميزاً ضمن مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ، وساهمت في تحقيق نجاح دولة الإمارات الأبرز في قطاع صناعة الفضاء حتى الآن، لتصبح نموذجاً يحتذى عالمياً للشباب المبدع والإيجابي والمثابر الذي يحرص على الإتقان والإنجاز والابتكار وعدم الاعتراف بالمستحيل.
وأعربت معالي سارة الأميري عن سعادتها بالتكريم، مؤكدة أن اختيارها ضمن هذه القائمة المرموقة من الشخصيات العالمية المؤثرة والملهمة، يشكل نتاجاً لدعم وتحفيز القيادة الرشيدة للدولة التي تؤمن بقدرات أبناء وبنات الوطن وتلهمهم وتوفر لهم سبل النجاح والتفوق في المجالات كافة.
وقالت معاليها إننا محظوظون في دولة الإمارات بوجود قيادة رشيدة تزرع في نفوس أبنائها ثقافة اللامستحيل، وتحويل التحديات إلى فرص، حتى أصبحت هذه الثقافة ممارسة يومية لكل أبناء دولة الإمارات.
وأضافت أن المساهمة في رفع اسم الإمارات في المحافل الدولية، والمشاركة في مسيرة التنمية والازدهار للدولة شرف لكل أبناء الوطن، وأي إنجاز في هذا الشأن في المجالات كافة هو إنجاز لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة.
وتعد قائمة مجلة "التايم" التي تصدرها سنوياً بأسماء أكثر 100 شخصية مؤثرة وأكثر 100 شخصية مؤثرة صاعدة من الأهم على مستوى العالم، كونها تحتفي بالشخصيات الملهمة من مختلف التخصصات والخلفيات الثقافية والفئات العمرية، كما تسلط الضوء على شخصيات واعدة ينتظر منها المزيد من الإنجازات النوعية في مجالاتها.
وكانت مجلة "تايم" الأمريكية بدأت نشر قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم عام 1999، وأصبح إعلان المجلة للقائمة تقليداً سنوياً اعتباراً من عام 2004. وتكرم المجلة من خلال هذه القائمة الشخصيات العالمية التي تساهم في إحداث تأثير استثنائي في محيطها ومجالها. وبداية من عام 2019، أضافت مجلة "تايم" قائمة "أكثر 100 شخصية مؤثرة صاعدة في العالم". واحتفت منذ ذلك الحين بمئات الشخصيات المؤثرة ضمن قطاعات العلوم والصحة والرياضة، والترفيه والأعمال والسياسة.

المميزة

الأكثر قراءة

كتاب وكالة المرآة