الكويت - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة

في مبادرة لإبراز دور المرأة في النهوض بالتنمية الشاملة بالكويت، رشحت مبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي برئاسة الشيخة فادية السعد الصباح  3مبادرات كويتيات للفوز بجائزة «وينتريد» العالمية، من خلال فعاليات مؤتمر "وينتريد" الافتراضي 2021 المختص بالنساء في مجال الأعمال.
وافتتح جلسات المؤتمر وزير العمل بالمملكة المتحدة «بول سكالي»، واختتم المؤتمر بحفل اختيار الفائزات من تخصصات متعددة وحصدت المبادرات الكويتيات المراكز الأولى من بين المئات من المرشحات عالميا.
وفازت رئيسة مبادرة ابتكار الشرق الأوسط ورئيسة مسابقة الشيخة فادية السعد العلمية الشيخة نبيلة الصباح بالمركز الأول في مجال المرأة.
وقالت في تصريح لها: يسعدني أن أكون مشرفة على مسابقة علمية مليئة بالإبداع والتميز وسط مشاركات عديدة ما جعلني أحرص على توصيل أفكارهم ومشاريعهم لأبعد مدى.
وأضافت أن تلك المسؤولية المجتمعية يجب أن يعيها ويعمل بها كل فرد في مجال وظيفته ووسط عطائه المتجدد للمجتمع المدني، على أن يسهم في نشر التوعية بهذه القيم ويسعى لرفع اسم الكويت في جميع المحافل الدولية. وتقدمت بالشكر إلى فريق العمل على جهودهم التي مكنتهم من الفوز بجائزة WinTrade العالمية.
وفازت بالجائزة الأولى في مجال العلاقات العامة والتسويق مؤسس شركة «كوما» بالكويت روان الكندري والتي قدمت الشكر إلى فريق Comma وكل من شجعها على الإنجاز، وقالت ممتنة لهذه الجائزة والفرصة التي عرفتني على مجموعة نساء مبدعات حول العالم من مجالات مختلفة في منصة مثل Wintrade.
وفازت بجائزة النساء في مجال الإعلام رئيس تحرير «مجلة عود» الإلكترونية الواسعة الانتشار زينب العبدالرزاق، وقالت في تصريح عقب الفوز بالجائزة: انه لشرف كبير بالنسبة لي أن أحصل على هذه الجائزة من قبل wintrade Global، مشيرة إلى أن الجائزة هي أداة تحفيزية للحلم الذي أصبح حقيقة.
وقدمت الشكر إلى الشيخة فادية السعد رئيسة الجمعية النسائية الكويت، وكذلك مؤسسة السعد للمعرفة والبحث العلمي وسلط المؤتمر الضوء على التغيرات التي طرأت مؤخرا على مجال الأعمال بالنسبة للنساء وتأثره بجائحة فيروس كورونا كوفيد -19 وأهمية الكفاءة الرقمية للمرأة في مجالي الأعمال التجارية والتنمية المستدامة.
من جانبها، أعربت رئيسة المبرة الشيخة فادية السعد عن فخرها بما حققته المبادرات الثلاثة من فوز وأن ما حققته النساء الكويتيات من نجاحات ليس وليد الصدفة، بل هو نتاج ما برهن عنه من تفوق ومهنية عالية في مجالهن وإقبال متزايد على العمل.
وأكدت أن الأزمات عادة قاطرة التغيير والمحن أبواب الحلول غير التقليدية، وأن هذه المرحلة التي نعيشها من الاجتياح الوبائي لفيروس كورونا (كوفيد-19) يجب استثمارها كفرصة لتبني العديد من البرامج الهادفة إلى دعم الاستقلالية الاقتصادية وروح المبادرة الحرة لدى النساء، وتشجيع الإسهامات المتميزة للنساء في مجال تكريس مبدأي الإنصاف والمساواة، وتشجيع الاستثمار المنشود، والتشغيل المنتج، والتعليم النافع، وفتح المجال أمام المرأة، بما يناسب انخراطها في كل مجالات الحياة الوطنية، لما أبانت عنه من جدارة واستقامة وتفان، في خدمة الصالح العام.
يذكر أن مؤتمر «وينتريد» يحظى بدعم ورعاية شركات دولية مثل «ماستر كارد» و«فيسبوك» و«مايكروسوفت»، وكان للقيادات النسائية في هذه الشركات حضور إيجابي خلال المؤتمر بمشاركة الشيخة فادية السعد من خلال طاولة مستديرة وهن: عضو البرلمان البريطاني «البارونة فيرما من لايكستار»، وكارول ستون «مؤسسة جمعية كارول ستون بالمملكة المتحدة، ونائب رئيس فيسبوك بالمملكة المتحدة لايدي نيكولا مندلسون، ومسؤولة الاستراتيجية في فيرجن هولي برنسون، وسمو السيدة بسمة البو سعيد مؤسسة «ويسبرز اوف سيرينيتي» بسلطنة عمان، ونائب الرئيس التنفيذي في ماستركارد «ان كيرنز»، وذلك دعما للتعاون المثمر المستقبلي بين هذه الشركات ومبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي فيما يخص تمكين المرأة.