المهندسة البحرينية ريم البستكي تحرز جائزة لجنة المرأة في الصناعة وإدارة الأصول

الثلاثاء, 11 ديسمبر, 2018, 20:34 | وكالة أخبار المرأة

حصلت المهندسة ريم البستكي، الموظفة بشركة الخليج لصناعة البتروكيماويات على جائزة لجنة المرأة في الصناعة والأصول، المنبثقة من الجمعية الخليجية للصيانة والموثوقية(GSMR)  وذلك تقديراً لإنجازاتها البارزة التي أحرزتها في مجالي الصناعة وإدارة الأصول.
وقد إستلمت مهندسة الشركة الجائزة في حفل تكريم أقيم على هامش المعرض الذي استضافته مملكّة البحرين، ونظمته لجنة المرأة في الصناعة وإدارة الأصول التابعة لجمعية المهندسين البحرينية يوم الأثنين الموافق 26 نوفمبر المنصرم.
وبهذه المناسبّة، قدّم الدكتور عبدالرحمن جواهري، رئيس الشركة، تهنئته الصادقة للمهندسة ريم البستكي قائلاً بأن الشركة تفخر بالإنجاز الذي حققته والجائزة المرموقة التي حصلت عليها في إنجاز تحققه المهندسة ريم للمرة الثانية خلال شهر واحد، موضحاً بأن الشركة ومنذ البدايّة قد وضعت ثقتها بأبنائها قبل أيّ شيء آخر، وأدركت بأن الكفاءة وحدها قد لا تصلح لتسيير عجلة العمل، بل لابد من وجود فريق يخرج أفضل ما لديه بالتحفيز والثقّة، وبفضل الله تعالى تتمتع جيبك اليوم بكفاءات هم جزء لا يتجزأ من هذا الصرح الصناعي الناجح.
وأشار إلى أن إدارة الشركة سوف تواصل تقديم الدعم الكامل لفريقها العامل، كما ستستمر في إيلاء الاهتمام الخاص للشباب والمرأة، مؤكداً بأن الشركة تفخر اليوم كثيراً بمنتسبيها الذين يضمون الكثير من العناصر المتفوقة في جميع المجالات، والذين تنظر إليهم الشركة كصنّاع حقيقيون للنجاح والتميّز الذي ارتبط باسم الشركة، الأمر الذي يُترجم سلامة السياسات المتبعّة في مجال تنميّة القوى البشريّة العاملة بالشركة.
من جانبها، أعربت المهندسة ريم البستكي عن سعادتها الكبيرة وفخرها الشديد بالتكريم الذي تلقته من لجنة المرأة في الصناعة والأصول، المنبثقة من الجمعية الخليجية للصيانة والموثوقية، وأكدت بأن هذا الفوز إنما تعتبره تقدير للشركة التي تفخر بالعمل بها، والتي أتاحت لها جميع مقومات النجاح والتميّز، مشيرة إلى أنه دليل أكيد على نجاح سياسات الشركة الداعمة للمرأة ونوّهت في هذا الصدد بالاهتمام الكبير الذي يبديه رئيس الشركة، الدكتور عبدالرحمن جواهري، فيما يتعلق بتمكين المرأة وتشجيعها ومنحها الفرص المتكافئة مع زملائها من الرجال، مضيفة بأن المرأة بالشركة قد أثبتت بفضل الله  كفاءتها و قدرتها على التعامل و التكيف مع طبيعة العمل في المجال الصناعي وذلك على الرغم من تعقيداته العملية وما يتميز به من تقنية عالية وما يتطلبه من مهنية خاصة ومهارات محددة.
كما نوهت بالدعم الكبير الذي تجده المرأة العاملة من جلالة الملك، ومن صاحبّة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة قرينة جلالة الملك المفدى ورئيسة المجلس الأعلى للمرأة والتي لم تألو جهداً في الدعوة لتمكين المرأة البحرينية وتشجيعها بل والإحتفاء بها.
وكانت المهندسة ريم البستكي قد أحرزت مؤخراً جائزة "مهندس أديبك الشاب لعام 2018" الممنوحة لها على هامش "معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول" (أديبك)، " حيث تُمنح هذه الجائزة بصورة سنوّية للمهندسين الشباب الذين يمتلكون القدرّة على أن يصبحوا مفاتيح للمساهمة في إحداث التطوير المستقبلي المأمول للصناعة في مجال صناعة النفط والغاز، ويتمتّعون بالإمكانيات القوية التي تؤهلّهم للوصول إلى مستوى الإدارة العليا. كما تلقت كذلك جائزة "النجم الصاعد" من الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات (جيبكا) ، كما تفضلّت صاحبة السمو الملكّي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة جلالة الملك المفدى ورئيسة المجلس الأعلى للمرأة بتكريمها خلال الإحتفال الذي أقيم بمناسبّة الإحتفاء بتكريم  "المرأة في مجال الهندسة" وذلك لتخصصها النادر والجديد في مجال الهندسة البيئيّة.
وقد إلتحقت المهندسة الشابّة ريم البستكي بشركة الخليج لصناعّة البتروكيماويات بعد حصولها على درجة البكالوريوس في الهندسة البيئية مع مرتبة الشرف من جامعة جريفيث، أستراليا، وتتابع خلال عملها في مجال الامتثال البيئي وعمليات التفتيش البيئية الميدانية التي تجريها الشركة بالإضافّة إلى إدارة النفايات السائلة ، وإدارة النفايات ، وتدير التقييم البيئي للمشاريع. ومنذ انضمام ريم إلى شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات انضمت إلى عضوية 17 لجنة من اللجان العاملة بالشركة، كما شاركت في العديد من ورش العمل وأسهمت باتخاذ القرارات البيئية على المستوى المحلي.
وبالإضافة إلى مهامها اليومية، تشارك المهندسة ريم وبنشاط في تنفيذ البرامج المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية للشركات حيث تتطوّع بتقديم محاضرات بيئية وتتابع برنامج البحوث البيئية للمدارس الذي تنفذّه الشركة منذ سنوات كما تشارك بفاعليّة في حملة الموجة الخضراء التي تُقام بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة علاوة على تطوعها في برامج مؤسسة "إنجاز البحرين".
وكانت لجنة المرأة في الصناعة وإدارة الأصول (WIAM) قد تشكلّت في العام 2018 حيث تسعى هذه اللجنة لكي تكون منصّة وملتقى للسيدات المهنيات والمحترفات في هذا المجال وذلك بهدف تبادل الخبرات التي يتمتّعن بها وتوسيع معرفتهّن ومداركهّن، كما تسعى اللجنة إلى تشجيع السيدات الشابّات على مناقشة ومتابعّة سلسلة القضايا المثيرة للإهتمام في مجالي الصناعة وإدارة الأصول.
يُذكر أن شركة الخليج لصناعّة البتروكيماويات تولي إهتماماً خاصاً بالمرأة البحرينية العاملة في الشركة وتعمل على دعمها من خلال إشراكها على نحو متكافئ في جميع برامج الشركة وأنشطتها، حيث يلعب العنصر النسائي دوراً رئيسياً في ضمان استقرار الشركة ونجاح عملياتها.