تكريم فائزات الدورة الرابعة عشر لجائزة الإمارات للسيدات 2017

الإثنين, 22 مايو, 2017, 09:20 | وكالة أخبار المرأة

 تحت شعار "العطاء والمساهمة المجتمعية" أختتمت مجموعة دبي للجودة الدورة الرابعة عشر لجائزة الإمارات للسيدات 2017 والتي اقيمت تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مؤسسة مطارات دبي، الرئيس الأعلى والرئيس التنفيذي لمجموعة طيران الامارات، والراعي الفخري لمجموعة دبي للجودة. وانطلقت جائزة الإمارات للسيدات في عام 2003، كأحدى مبادرات مجموعة دبي للجودة  بهدف إكتشاف السيدات الموهوبات في مجال الأعمال و القطاع الإقتصادي بالدولة وتكريم السيدات البارزات اللواتي برعن في أعمالهن وتفوقن في مجالهن لتعزيز أعمال هؤلاء السيدات وتقدير دور المرأة الفعال ومساهمتها في مجتمع دولة الامارات ونموه المستقبلي ليكونوا دافعاً للأجيال القادمة من الفتيات الواعدات في المستقبل لتحقيق إمكاناتهم و طموحاتهم الي حقيقة وبالتالي تمكين وتعزيز وضع المرأة  في المجتمع العربي لتقديم المثل الأعلى في الكشف عن الطاقات الكامنة لدى السيدات.
و كرمت فاطمة بطي المهيري رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للجودة وأحمد الملا نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للجودة تسع فائزات من المهنيات وسيدات الأعمال الإماراتيات والمقيمات الناجحات في مختلف مجالات الأعمال لعام 2017، وأقيم الحفل الختامي في منتجع فورسيزونز دبي، وحظيَ حفل توزيع الجوائز هذا العام بحضور حشد كبير من كبار شخصيات الدولة البارزين في المجتمع الإمارتي والعربي ولفيف من سيدات الأعمال من كافة أنحاء الإمارات، كما شهد الحفل حضور نخبة من الإعلاميين العرب والأجانب بالدولة، وقدمت الحفل الختامي الإعلامية الشاعرة الدكتورة بروين حبيب الفائزة بجائزة الإمارات للسيدات العام الماضي عن فئة الإنجازات المهنية، وقد استهلت  بكلمة قصيرة عن مشوارها الإعلامي وإنجازاتها في مجال الأدب والفكر وتجربتها مع الجائزة .
كما كرمت فاطمة بطي المهيري وأحمد الملا كل من سعادة الدكتورة /آمنة خليفة رئيس لجنة المحكمين والدكتور/ عيسى القايدي رئيس لجنة التقييم واستشاري جائزة الإمارات للسيدات، وقد بلغ عدد أعضاء لجنة المحكمين والمقيمين 16 عضو.
وتم تكريم الرعاة الداعمين لجائزة الإمارات للسيدات من المؤسسات الحكومية والخاصة، الراعي الرئيسي هيئة كهرباء و مياه دبي، الراعي البلاتيني حضانة بريتش اوركاد، عزة الكبيسي أرجمست، الراعي الذهبي جمعية الفجيرة الخيرية
واستهل الحفل بكلمة للسيدة فاطمة بطي المهيري رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للجودة أول سيدة إماراتية ترأس المجموعة منذ تأسيسها، وبدأت كلمتها بتوجيه الشكر والترحيب للحضور، ثم اكدت على أهمية الجائزة قائلة " أصبحت اليوم الجائزة من أهم إنجازات مجموعة دبي للجودة ومن أهم الجوائز في الدولة التي تسلط الضؤ على المرأة، فهى بمثابة منصة لإكتشاف وتكريم وإبراز النماذج النسائية المشرفة من الموهوبات على الصعيد المحلى والدولي، واللواتي برعن وتفوقن في أعمالهن في مختلف القطاعات، فالجائزة تبرز هذة النماذج النسائية كقدوة للأخرين من الأجيال الشابة النسائية الواعدة لإعطائهم الفرصة لتحقيق إمكاناتهم وطموحاتهم والمزيد من الإنجازات وهن يقتحمن عالم الأعمال، وكرمت الجائزة على مدار السنوات السابقة العديد من سيدات الأعمال والمهنيات من مختلف الجنسيات ومن كافة إمارات الدولة."
وأشادت في كلمتها الى دور المجتمع في تمكين المرأة بشكل عام، مما يفرض على المرأة مسؤلية القيام بواجبتها على أكمل وجهة وبدون اي تقصير، فاليوم .. ثلثي موظفي الحكومة نساء، وثلثي خريجي الجامعات نساء،وثلث مجلس الوزراء نساء، فريادة دولتنا تكمن في تمكين المرأة، وتوفير كافة أشكال الدعم اللازمة لها لتكون دائماً نموذجاً للمرأة المتحضّرة، القادرة على المشاركة الفعّالة في جهود التطوير والتنمية... مما يدعونا الى الشعور بالفخر والإعتزاز بهذه الجائزة التي كانت ولازالت في مسيرتها تبحث عن إنجازات النساء في ربوع هذه الدولة لتكريمهن والإعتزاز بهن وجعلهن مناراً لكل من أراد أن يتميز أو يحقق حُلمه، فاليوم نحتفل معاً بتكريم هؤلاء السيدات، ونأمل من خلال هذا الحفل أن نكون قد نجحنا في توصيل الرسالة الى جيل المستقبل وتشجيعهم لتحقيق أهدافهن وطموحاتهم، و كلي ثقة ويقين أننا سنرى المزيد من النماذج النسائية الناجحة المشرفة في المستقبل وهن يقتحمن مجالات جديدة في عالم الأعمال لتحقيق المزيد من الإنجازات وخلق مجتمع يساوي ويضاهي المجتمعات المتقدمة عالمياً."
و في ختام كلمتها أعربت عن إمتنانها وتقديرها لجميع النساء الحاضرات في الحفل ومشاركتهم تؤكد أن جائزة الإمارات للسيدات في مسارها الصحيح ونجاح مستمر من عام الي عام، كما وجهت دعوة الى السيدات اللاتي شاركن ولم يحالفهن الحظ هذا العام بالفوز الى المشاركة والتفاعل مرة أخرى مؤكدة على ان جميع المشاركات في الجائزة يعدو فائزات لمشاركتهن انجازتهن التي نفتخر بها جميعاً."
و تميز الحفل هذا العام بمشاركة نخبة كبيرة من سيدات الأعمال والمهنيات بمختلف الجنسيات ومن كافة انحاء الإمارات، حيث وصل عدد المشاركات هذا العام الى 110 مشاركة منهم 22 من المهنيات و 88 سيدة أعمال ، ونظراً لتزايد أعداد المشاركات وحدة المنافسة بينهم علي صعيد سيدات الأعمال والمهنيات مما صعب ذلك من مهمة لجنة التحكيم والمقيمين هذا العام وقد تم إختيار المشاركات الفائزات على معاير محددة قائمة على المهارات القيادية وقدرات التخطيط الاستراتيجي والمالي والإنجازات المهنية والمساهمات في المجتمع بجانب الابتكار والإبداع الإداري. وقد تم اختيار الفائزات والتحقق من صحة ماقدموة من قبل لجنة المقيمين واعضاء لجنة التحكيم بعد المطابقة لجميع معايير وشروط الجائزة، وتقسم الجائزة الى فئتين رئيسيتين هما أصحاب الأعمال والمهنيات. وأعلنت لجنة التحكيم هذا العام برئاسة سعادة الدكتورة /آمنة خليفة والدكتور/عيسى القايدي رئيس لجنة التقييم واستشاري لجائزة الامارات للسيدات 2017 عن أسماء الفائزات كالتالي :
فئة المهنيات : فازت بها البروفيسور/ بدرية ناصر الجنيبي
فئة صاحبات الأعمال: فازت بها الدكتورة / زليخة داوود
معيار القيادة :
فازت بها السيدة / رشا الظنحاني
فازت بها السيدة / جويل ماردينيان
معيار التخطيط الاستراتيجي والمالي :
فازت بها المهندسة / مي الليم
فازت بها السيدة / سلمى ساكنيني
معيار الانجازات الوظيفية  : فازت بها المهندسة / مديحة سالم
معيار المساهمات الاجتماعية : فازت بها السيدة /  بثينة أحمد العلي
معيار الابتكار : فازت بها الدكتورة / نشوى الرويني
ويذكر أن الدورة الرابعة عشر هذا العام لجائزة الإمارات للسيدات اقيمت تحت شعار "العطاء والمساهمة المجتمعية" من منطلق الإيمان بقوة تأثير وأهمية المساهمة المجتمعية في تطوير المجتمعات، ولترسيخ مفهوم العطاء في ثقافة المجتمع الإماراتي وجعله نمط رئيسي في حياتنا، وتماشياً مع دعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاة الله)، في جعل عام 2017 عاما للخير والعطاء، ويعد معيار المسؤولية المجتمعية من أحد المعاير الرئيسية للجائزة والتي تسلط الضوء على إبراز المساهمات المجتمعية للسيدات ودفع المشتركات على تقديم المزيد."