ذكرى بلون قاتم

الإثنين, 27 مارس, 2017, 21:50 | وكالة أخبار المرأة

الكاتبة الصحفية: أسماء محمد مصطفى - العراق- خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

حين بدأت الحرب كنتُ طفلة صغيرة جدا تمسك ببالونة بيضاء وتلعب بها عند عتبة الدار .. سمعتُ جارتنا الشابة تقول للأخرى لقد بدأت الحرب .. لم أفهم حينذاك ماذا تعني بالحرب !!! مثلما لم انتبه الى انفلات البالونة من قبضتي ..
اليوم ، بعد مرور سنين عجاف طوال ، أدركُ تماما أنني مُت في اول أيام الحرب بتلك القاذفة التي وجهتها احدى الطائرات الى حينا السكني ، بينما مازلتُ أحدق في السماء تقصيا لأثر البالونة بين كم هائل من البالونات البيض الهاربة على مرمى سرب طويل من الطائرات السود .