عقد اليوم السبت في أبو ظبي مؤتمر صحفى لنجوم عرض التورو الزورو وسيف العادلة في حين وصل  من لندن فريق مكون من 22 فنان وفنى وهو فريق التورو وهم كلهم فنانين محترفين من المسرح البريطانى الكوميدى يتقدمهم النجم الشهير البريطانى  ريتشرد لوك ويقيم فريق العمل بفندق دوسيت التانى راعى هذا العمل الكبير التورو الزورو وسيف العادلة والذى قام بتوفير كل مايلزم لراحة نجوم هذا العرض الكبير  كما وصلت معدات وديكورات عملاقة الى ابوظبى مع فريق عمل فنى عالمى وأضاف رتشرد لول أن   أبوظبى  محطة مهمة يحلم بها لكل فنان  وقام فريق العمل بزيارة المارينا مول وقاموا بجوله بملابسهم الشهيرة وقدموا عرض صغير للجمهو على قاعة التزحلق وقاموا بتويع ورود حمراء بمناسبة عيد الحب  التقط رواد المول صور تذكارية جميلة مع النجم البريطانى ريتشر لوك .
وقال مخرج العرض البريطانى الشهير جرهام فورست أنه له رؤى جديدة وشكل إخراجي مختلف في عرض مسرحية « التورو الزورو وسيف العادلة » عن قصة التورو الأسبانية على المسرح الوطني بابوظبى المزمع أقامته من الفترة 16 الى 22 فبراير وهذا العرض مختلف تماما عن قصة زورو الأصلية شكلا وموضوعا  بفكر أخر روائى كوميدى بعيدا عن الرومنسية الجاده ومشاهد العنف وراعى فى تقديم العرض العادات والتقاليد الخاصة بثقافة الطفل بالوطن العربى وقال أن أعمالنا التى نتقدمها لاقت نجاحا كبيرا لأننا نبسطها ونعطى لها مفهوم جيد للمشاهد نحرك المشاعر الكامنه لديهم  ولقد عرضنا العديد من الأعمال الدرامية بتصور خاص ولكل مخرج وجهات نظر فى أعمالة الفنية كما وسبق للغرب أن قدموا أفلام ومسرحيات  بشكل مختلف مثل عروض عربية شهيرة مثل الممياء أو علاء الدين او رحلة السندباد وعلى بابا والأربعين حرامى وأفلام شهيرة للرئيس الراحل السادات وصلاح الدين الايوبى وغيرها  وقدم الغرب تلك الأعمال  بفكرة خاص ابداعى وشاهدنا أفلام مسرحيات مثل الأخوه الأعداء مرارا وتكرارا وقارنا العمل بين مسرح ومسلسل وأفلام وكل مخرج له بصمات خاصة وتطوير فكرى يناسب مخاطبة الشعوب وكما تناول الشرق بتقديم عروض وقصص أجنبية من قبل  الغرب لمسرح هاملت وسكشبير بلغات عربية وأجنبية بأشكال متعددة لأعمال قديمة جدا .. وقد أحيت تلك الأعمال لذاكرة المشاهد بوجدانه  وجعله يقارن تلك الأعمال ويتفهمها و لمخرجيها المبدعين فكر خاص يقرب لتبادل الثقافات فى معظم الأحيان مع رتوش المخرج متمسكا بعادات وتقاليد كل بلد على حدا ..  ومن هنا أنطلقت الأفكار والنقد للأعمال الفنية فى أطار السعى الى ترجمه الأعمال وتطويرها وكتابة النصوص لها فن آخر ومضمون كبير .. وفكرة العرض الخاص زورو سيف العدالة رحلة داخل أعماق عالم المسرح تدور على فصلين بمغامرة وضحك القلب  بجرعة الكوميديا الساخرة وحوال الصراع الدائم والحاسم بين الخير والشر والمفارقات الغير متوقعة ورسائل واقعية وأثبتنا أن خوف الضعيف من القهر له نهاية .. وهذا وتقرر تكريـم لللإعلامين والمثقفين والمبدعين والرعاه بحضور راعى العرض الشيخ راشد بن أحمد بن حمدان ال نهيان .
‫‫أضاف محمد المزروعى أننا رعينا العادات والتقاليد فى هذا العرض الكبير بتوجهات خاصة ومعايير محددة وهذا العرض الكبير برعاية وحضور الشيخ راشد بن أحمد بن حمدان آل نهيان، يفتتح عرض الأول لمسرحية « التورو الزورو وسيف العادلة » » العالمية مساء يوم 16 بالمسرح الوطني في أبوظبي، وذلك بحضور عدد كبير من السفراء المعتمدين لدى الدولة والرعاه ، والتي سوف يستمر عرضها يومياً حتى يوم 22 فبراير الجاري عرضان كل يوم .. وأضاف المزروعى أعجبنى أسلوب سيناريو العرض ومسمى العرض ومضمونه  وتصاميم الديكورات الضخمة وأدعوا الجميع لمشاهد هذا العرض واننى على ثقة بأن الجمهور سوف يستمتع بهذا العرض لبساطة الفكروأبداع المخرج .
من جهة اخرى قررت إدارة «سكاي» لتنظيم الفعاليات توجيه دعوات خاصة لحفل الافتتاح الرسمي زورو وسيف العادلة ، وذلك لتكريم رؤساء الصحف والمجلات والقنوات المحلية والعالمية المرئية والمسموعة، وكذلك الإعلاميين والمثقفين والرعاه  وكذلك هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ووزارة الداخلية، وشركات بترول عديدة، إضافة إلى تكريم الراعاة الرسميين لعرض « التورو الزورو وسيف العادلة »  مثل فندق دوسي تانى  والمارينا مول ومول البوادي، وذلك من أجل دعمهم ودعم الشركات والمؤسسات الأخرى لإبراز ثقافة مسرح الطفل والعائلة، وتنشيط السياحة الثقافية في أبوظبي.
ويقدم عرض مسرحية زورو وسيف العادلة  للمرة الأولى وحصرياً في العاصمة الإماراتية أبوظبي ، وبهذه المناسبة قال محمد المزروعي رئيس مجلس إدارة «سكاي» لتنظيم الفعاليات : إننا أثبتنا حرصنا على تقديم واختيار أهم وأشهر و أرقى العروض الفنية العالمية في الإمارات ونقدمها بشكل مختلف وراقى ، لتجعل السياحة الفنية تنموا في أبوظبي بشكل رائع وملحوظ ، وتخصصنا في مجال المسرح العائلي بالذات، وأعطينا جهداً وتمويل كبيراً ووقتنا بالكامل لدعم الرقى بالمسرح على مستوى عالمي داخل عاصمة الثقافة أبوظبي، بما يليق بمكانتها العالمية الكبيرة.
من جهته أكد المنتج المنفذ المسرحي أكرم صبرى ومدير عام «سكاى» لتنظيم الفعاليات أن تكلفة هذا العرض‪ والخاص بـمسرحية ال زورو وسيف العادلة تقدر بحوالي مليون ونصف درهم، وعدد الممثلون والفنين لهذا العرض يصل إلى 22 فنان وقال أن :- تبادل الثقافات بأفكار متميزة يمنح للثقافة تجوال بلا قيود أو أحتكار ..
وأكد صبري أن عرض ال زورو وسيف العدالة  سيقدم بشكل فني يحترم العادات والتقاليد العربية والخليجية، لذا ستختلف رؤيـــة الكاتب والمخرج بالتركيز في سرد قصة التورو الزورو وسيف العادلة  ( التورو )  بما يناسب العادات والتقاليد بالخليج العربى ، وسكاى هى المنتج المنفذ لهذا العرض الضخم لافتاً في الوقت نفسه أنه تم شحن ديكورات ضخمه لهذا العرض الكبير من لندن خصيصاً إلى أبوظبى والتى وصلت بالفعل .
وتابع: يحمل العرض رسائل متعددة جميلة المعاني، وتم تجهيز هذا العرض في لندن منذ عام تقريباً، ‪ونظراً لأننا قدمنا سلسلة من العروض العالمية المسرحية سابقاً.
ومن المقرر أن تقيم شركة سكاى لتنظيم الفعاليات مؤتمراً صحفياً مترجماً خاصاً بعرض التورو الزورو وسيف العادلة » قبل العرض، وذلك يوم 15 فبراير الجاري، بحضور نجوم العرض ومخرجه، وكذلك الرعاة الرسميين، وسوف يظهر .. التورو الزورو وسيف العادلة » بملابسه الشهيرة في المؤتمر يوم السبت الساعه الحادية عشرة بفندق دوسيت تانى ، تحدث  عن حياته الفنية وتفاصيل مشاركته والتدريبات الشاقة وتحدث المخرج جرهام فورست عن أختيارة مسرحية  التورو الزورو وسيف العادلة  بشكل تفصيلى .