أوضحت مستفيدات جدد من صندوق الأمير سلطان بن عبد العزيز لتنمية المرأة، أن تمويلهن فرصة لاستكمال عملهن التجاري بعد حصول بعضهن على شهادات عالمية في المجال الذي يعملن به، واتجهت بعضهن لاستئجار معامل ومقار لمنشآتهن في حاضنات أعمال الصندوق التي سيبدأ عملها مع بداية العام الجديد، فيما رشحت مجلة "فوربس- الشرق الأوسط" كلاً من: نورة المقيطيب عن مشروعها "مطعم نسائي"، وسارة العتيبي عن مشروعها "Cup of Cake "، ضمن رواد الأعمال الأكثر إبداعاً في المملكة.
ويأتي الترشيح بعد أن تم تسليط الضوء على إنجازات الرياديين المبدعين في السعودية، وتأثيرهم على الاقتصاد والمجتمع الذي يؤلفون جزءاً مهماً منه.
ومن أجل التوصل إلى هذه القائمة، أجرى فريق "فوربس- الشرق الأوسط" بحثاً وتحليلاً معمقاً استناداً إلى المعلومات التي جمعها من رواد الأعمال وشركاتهم، إلى جانب مراجعة وتقييم المشاريع المشاركة مع لجان خاصة من شباب الأعمال في المنطقة الشرقية.
وذكرت الفائزتان أن الفوز يأتي نتيجة الدعم والتحفيز من قبل صندوق الأمير سلطان بن عبد العزيز لتنمية المرأة، وما يقدمه من دور ريادي وتنموي في تطوير المشاريع التي مولها.
وأكد الأمين العام للصندوق حسن الجاسر أن اختيار كل من: سارة العتيبي، ونورة المقيطيب، ضمن الرواد الأكثر إبداعاً في المملكة، هو انعكاس لما يقدمه الصندوق في تطوير المشاريع التي يقوم بتمويلها، فالمشروعان من أقدم المشاريع التي تم تمويلها، وعلى الرغم من ذلك إلا أنهما حافظا وغيرهما من المشاريع على التطوير والتغيير والنمو، فما يقدمه الصندوق هو الرعاية الشاملة للمشروع منذ نشأته وحتى مراحل تطوره وتوسعه.
فيما أكدت نائبة الأمين العام هناء الزهير أن الاختيار لمشروعين من مشاريع الصندوق في المشاريع الأكثر إبداعاً، ترجمة واقعية للأهداف التي نسعى إليها من أجل تطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتمكين المرأة السعودية من العمل والإبداع، والسعي وراء تطوير الأعمال الحرة، إضافة إلى أن الارتقاء في بيئة العمل يحقق معدلات نمو متسارعة للعمل التجاري، ويضفي أداء فعالاً على العمل للوصول إلى الإبداع.

سيدتي