فكرة طريفة أن تقود امرأة برلماناً خاصاً بالنساء.. وتبدأ النساء التحكم بالأزواج، بعد تسلط كان يقوده من قبل الرجل. هذا البرلمان النسوي هو حالة افتراضية في المسرح العراقي،أطلقت له العنان الفنانة الدكتورة عواطف نعيم مع مجموعة من نساء المسرح العراقي.
(برلمان النساء) نص مسرحي أعدته الفنانة عواطف نعيم عن نص للكاتب الإغريقي لارستو فان، وهو يتحدث عن زمن قديم، لكنها استحضرته وبنت إسقاطاته على أحداث العراق.
يؤدي شخصيات المسرحية الفنانة فاطمة الربيعي وآسيا كمال وزهرة الربيعي وسمر محمد وساهرة عويد وسوسن شكري وبتول كاظم وأسيل عادل وإيمان عبد الحسن وبيداء رشيد، إلى جانب الفنانين عبد الأمير الصغير وحسين سلمان.ويستغرق العرض الذي يقدم قريباً جداً على المسرح الوطني ساعة كاملة.
الفنانة فاطمة الربيعي قالت إنها تجسد دور رئيسة البرلمان، ويتم اختيارها بطريقة ديمقراطية.