تزامنا مع احتفال السلطنة بيوم المرأة العمانية وتحت شعار "معاً نحو القيادة والريادة والصحة" اختتمت فعاليات البرنامج التدريبى (تمكين 5) الذى نظمه قطاع التدريب وتنظيم المؤتمرات بمؤسسة "القصر الخليجى" بمسقط بنجاح كبير للسنة الخامسة على التوالى.
بدأ حفل الختام بحلقة تحفيزية قدمها الاعلامى والمدرب طلال الرواحى، تلاها حلقة نقاشية حول برنامج تمكين بين كل من: حسين بن على آل عبداللطيف وحاتم الطائى والدكتورة ناهدة الزهير وطلال الرواحى ولطيفة الفودرى.. تلاها حفل الختام وتوزيع الهدايا والشهادات.
وعن برنامج (تمكين 5) قالت خديجة بنت على الطوقية رئيس مجلس ادارة مؤسسة القصر الخليجى بأن هذا البرنامج الذى جاء تزامنا مع احتفال السلطنة بيوم المراة العمانية وتحت شعار " معاً نحو القيادة والريادة والصحة " , تأتى فعالياته التدريبية تأكيداً لاستمرار وحرص " القصر الخليجى " كمؤسسة وطنية عمانية على تأكيد دور المرأة العمانية وتعزيز مشاركتها فى مختلف مجالات الحياة المهنية والاجتماعية حيث تعد هذه الدورة هى الخامسة منذ انطلاق هذا البرنامج الرائد فى عام2009.
وأضافت خديجة الطوقية: لقد حرصنا فى برنامج تمكين 5 لهذا العام على تخصيص نسبة من مقاعد التدريب للنساء من ذوى القدرات الخاصة لإعادة صياغة نظرة المجتمع وتقييمه لهذه الشريحة كشريحة منتجة وليست معطلة.. وقد كنا أول من أعلن عن مسمى جديد لهذه الفئة وهو "ذوى القدرات الخاصة" إيماناً منا بأن الله سبحانه وتعالى قد عوضهم بقدرات أخرى مذهلة إذا أحسنوا استغلالها فإنهم يتحولون إلى شخصيات ليست فقط فاعلة ولكنها أيضاً متميزة وقائدة فى مجالها.
وعن مدربى الدورة قالت خديجة الطوقية: إن مشاركة مدربين دوليين فى ورش عمل (تمكين 5) كان له أثر رائع فى إثراء فعاليات هذا العام، كما أشارت بأن برنامج تمكين 5 يأتى ضمن سلسلة من البرامج التدريبية المتخصصة التى ينظمها قطاع التدريب وتنظيم المؤتمرات بالمؤسسة والتى تستهدف قطاعات معينة من المجتمع وتستهدف النهوض بهذه الفئات ودعمها وتدريبها لتكون مساهمة فى التنمية الوطنية الشاملة.
وقالت إن النجاح الكبير لهذا البرنامج فى دورته الخامسة والذى ظهر من خلال ردود أفعال المشاركين بالدورة أكد بأننا نسير فى الطريق الصحيح حيث إن الحضور فاق كل توقعاتنا حيث شارك متدربون من أكثر من 16 جهة من مؤسسات القطاع الحكومى والخاص فى هذه الدورة.
كما أكدت خديجة الطوقية أن القصر الخليجى من خلال خططه التدريبية المتكاملة التى تستهدف فئات وظيفية ومجتمعية متنوعة يلتزم بتوفير أعلى مستويات التدريب التقنى والمهنى لأبناء وبنات الوطن ويعمل على تنفيذ برامج تدريبية متخصصة ومتميزة بالجودة والكفاءة التى يتطلبها سوق العمل وذلك إيماناً من القصر الخليجى بأن إستراتيجية التدريب المستمرة والمبنية على برامج ومناهج أكاديمية واحترافية هى السبيل الوحيد لبناء فرد منتج وفعال داخل المجتمع وأن التدريب هو استثمار ينعكس إيجابا ليس فقط على مستقبل المتدرب وإنما على الجهة التى يعمل بها المتدرب سواء كانت جهة حكومية أو مؤسسة خاصة فى الوقت الذى تحقق المؤتمرات والندوات وورش العمل فرصة حقيقية لتبادل المعلومات والخبرات مما يحقق أقصى درجات التعاون من أجل تحقيق سُبل النجاح والنُهوض بالمجتمع ككل.
الجدير بالذكر انه قاد برنامج تمكين فى دورته الخامسة نخبة من المدربين الدوليين المعروفين فى مجال التدريب على مستوى الشرق الأوسط.. وجاء برنامج تمكين فى نسخته الخامسة بمجموعة من الورش والدورات التدريبية فى عدة مجالات حيث قدمت الدكتورة ناهدة الزهير فى اليوم الأول (التمكين الصحى) والذى يهدف إلى الحياة الصحية للأسرة وتعزيز الوقاية الصحية.. أما اليوم الثانى فقد قدمت المدربة لطيفة الفورى محور فى التمكين الاقتصادى والمالى والحقوق الاقتصادية للمرأة العمانية وأهمية التمكين الاقتصادى وانعكاسه (دينياً ونفسياً واجتماعياً وأسرياً).
أما اليومان الثالث والرابع.. فقد قدمت الإعلامية والمدربة حنان القطان محورها فى التمكين الاجتماعى وخدمة المجتمع.. وتحدثت عن مسارات المرأة للوصول للفاعلية فى البيت والمجتمع ودورها فى التنمية المجتمعية. أما فى ختام البرنامج فقد قدم طلال الرواحى حلقة تحفيزية من خلال برنامج قوة التحفيز.