عقد وفد مجلس سيدات أعمال الإمارات وأبوظبي برئاسة المهندسة فاطمة عبيد الجابر رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي الذي يزور الصين حالياً سلسلة لقاءات واجتماعات مع عدد من المسؤولين في المؤسسات والهيئات الصينية المسؤولة عن تنمية وتأهيل ورعاية سيدات ورائدات الأعمال والنساء في مدينة شنغهاي.
فقد اجتمعت رئيسة وأعضاء وفد مجلس سيدات أعمال الإمارات وأبوظبي مع جايو ينج رئيسة اتحاد النساء في شنغهاي الذي يضم 12 مليون عضوة من منطقة شنغهاي ويعمل على تدريب وتأهيل المرأة في شنغهاي والارتقاء بدورها بكافة مجالات وقطاعات العمل وتم خلال هذا الاجتماع الاتفاق على تبادل الخبرات وأفضل الممارسات في مجال تأهيل وتدريب النساء وبما يعزز إنتاجيتهن ودورهن في دعم عملية التنمية الاقتصادية في البلدين الصديقين.
وقد تم الاتفاق بين مجلس سيدات أعمال الإمارات واتحاد النساء في مدينة شنغهاي على تأسيس منصة مشتركة لتبادل المعلومات والبيانات حول مشاريع سيدات الأعمال والأفكار الجديدة في هذا المجال والخبرات والممارسات والبرامج التدريبية والتأهيلية والفعاليات والمؤتمرات والمناسبات التي تبحث في دعم الأدوار القيادية للمرأة في سوق العمل وتعزيز مساهمتها في عمليات التنمية والتطوير الاقتصادي والاجتماعي في البلدين الصديقين.
وقد وجهت يانج الدعوة لمجلس سيدات أعمال الإمارات وأبوظبي للمشاركة في المؤتمر العالمي للمرأة الذي سيعقد بمدينة شنغهاي في النصف الأول من العام 2014.
كما اجتمعت رئيسة وأعضاء وفد مجلس سيدات أعمال الإمارات وأبوظبي مع زوه زوه نائبة رئيس رابطة رائدات الأعمال في شنغهاي، حيث جرى بحث مجالات التعاون بين الرابطة الصينية لرائدات الأعمال ومجلس سيدات أعمال الإمارات وأبوظبي، وقد أكدت المهندسة فاطمة الجابر خلال اللقاء على أهمية تعزيز التعاون الاستثماري بين سيدات ورائدات الأعمال في الإمارات وأبوظبي والصين والاستفادة من تجارب الأعمال الناجحة لدى الطرفين وأفضل الممارسات الإدارية المتبعة في إدارة المشروعات التي تمتلكها وتديرها سيدات الأعمال في البلدين .
وقد شارك وفد مجلس سيدات أعمال الإمارات في جلسات عمل مؤتمر سيدات الأعمال القياديات الذي عقد بمدينة شنغهاي بالصين واختتمت أعماله مساء أمس الأول، والذي يشارك فيه أكثر من 250 سيدة من القيادات النسائية في قطاع الأعمال في منطقة شرق وجنوب آسيا.
وركزت جلسات عمل المؤتمر حول دور سيدات الأعمال في تعزيز التنمية الاقتصادية والجهود المبذولة للنهوض بالأدوار القيادية لرائدات الأعمال ، كما تم عرض عدد من التجارب الناجحة لعدد من سيدات الأعمال الرائدات في قارة آسيا .
والمؤتمر من تنظيم رابطة سيدات الأعمال والجمعية الصينية للسيدات في شنغهاي.
وقد أكدت المهندسة فاطمة عبيد الجابر في تصريحات لوسائل الإعلام الصينية التي غطت المؤتمر على أن دور المرأة الإماراتية تعزز خلال الأربعة عقود الماضية باعتبارها شريكاً رئيسياً في عملية التنمية الشاملة والمستدامة في الإمارات حيث واكبت المرأة الإمارتية وساهمت في تطور كافة القطاعات والمجالات في دولة الإمارات وذلك بمساندة كاملة وقوية من قبل الشيخ خليفة بن ز ايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ورعاه ومن الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وبدعم كامل ومستمر من الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة قائدة الحركة النسائية في دولة الإمارات العربية المتحدة.
حيث حظيت المرأة في الإمارات بكل هذا الدعم والتشجيع لتأخذ دورها كاملاً في كافة مجالات الحياة وخدمة المجتمع والدولة.
وقالت أن الاستراتيجية التنموية لدولة الإمارات العربية المتحدة بنيت على أساس الشراكة الكاملة لكافة فئات مجتمع الدولة للمساهمة بعملية التنمية الشاملة في كافة مراحلها وعلى أساس الدور المتكامل للمرأة والرجل في مختلف القطاعات.
وأكدت على المكانة المتميزة التي وصلت إليها المرأة في الإمارات والإنجازات التي حققتها بفضل دعم قيادتها الحكيمة، حيث بلغت نسبة مشاركتها في قوة العمل 66% في القطاع الحكومي و 30% منها في مناصب قيادية و 15% منها في وظائف تقنية.
وفي القطاع الخاص تعزز تواجدها بصورة قوية حيث يتجاوز عدد سيدات ورائدات الأعمال في الدولة ال 15 ألف سيدة يدرن مشروعات تبلغ استثماراتها مليارات الدراهم.
كما أكدت على أن إنجازات مجلس سيدات أعمال الإمارات وأبوظبي ما كانت لتتحقق لولا الاعتماد على رؤية ورسالة واضحة المعالم تركزت حول المحافظة على الدور القيادي لسيدات الأعمال في الإمارات وأبوظبي والتعبير عن طموحاتهن ومتطلباتهن وتوفير الخدمات المتميزة لهن ليتمكن من المساهمة في دعم الاقتصاد الوطني والترويج للإمارات وأبوظبي كمركز اقتصادي ومالي وعالمي، إلى جانب تقديم خدمات على أعلى مستوى من الجودة لتعزيز دور سيدات الأعمال في القطاع الخاص بالدولة.
وأوضحت أن المجلس يعمل على توفير الفرص المناسبة لتدريب وتأهيل المرأة وتوسيع مشاركتها في مجال الأعمال التجارية والاقتصادية، وتعزيز التواصل بين سيدات الأعمال في الإمارات، وفتح مجالات وأدوار جديدة للمرأة وحثها على الإبداع وتنمية القدرات واستعراض منجزاتها التي أثرت مسيرة الوطن التنموية .