حققت جامعة المنصورة انجازا علميا جديدا باختيار الدكتورة زينب شعبان - مدرس بقسم علم الحيوان بكلية علوم المنصورة والملقبة بسيدة العالم فى الكيمياء عام 2011 ضمن قائمة الشرف الوطنى التى تضم العشرة الأوائل للباحثين على مستوى العالم.
ويرجع اختيار الدكتورة زينب إلى تخصصها الدقيق فى «الكيمياء المستدانه أو الخضراء» ودورها فى مكافحة الآفات ولها أبحاث غير مسبوقة حول اكتشاف مركبات كيميائية مستخلصة من نبات عرق الذهب والطحالب المائية لمكافحة البعوض.
وقد فازت الدكتورة زينب شعبان بهذا اللقب بترشيح من دار النشر العلمية العالمية «وايلى» للأمم المتحدة فى حفل اليونسكو الذى استضافته «إيطاليا» بمناسبة مرور مائة عام على منح جائزة نوبل فى الكيمياء لمدام مارى كورى وهو لقب لتدعيم وتكريم دور المرأة.
وأعربت الدكتورة زينب سيدة العالم فى الكيمياء عن سعادتها فى نيل شرف هذا اللقب العالمى والذى يرفع من شأن المرأة المصرية ودورها فى تنمية المجتمع، كما أنه سيساهم فى التمثيل على نطاق أوسع فى المؤتمرات المحلية والعالمية.
وتعتبر قلادة تامى كوم هى القلادة الأولى التى تمنحها مبادرة مصرية مجتمعية أهليه لكل من يسهم فى خدمة الوطن فى المجالات المختلفة، وهدفها الأساسى هو تحفيز كل مصرى ومصرية لأن يضع نصب أعينه أن يكون متفوقا وناجحا وعظيما وأن يؤثر بنجاحه فى وطنه مصر.