وقع منتدى سيدات الاعمال الفلسطينيات ومجلس الشاحنين مذكرة تفاهم حول تدريب وتأهيل سيدات أعمال ورياديات فلسطينيات لتمكينهن من تصدير منتجاتهن ومساعدتهن على فتح أسواق جديدة واستيراد كافة المستلزمات والمواد الاولية التي تساعدهن على التوسع والنمو والانتشار بمشاريعهن.
ومثل المنتدى رئيسة مجلس الادارة المهندسة أمل المصري المغربي، كما مثل المجلس عضو مجلس الادارة هاني قرط، بحضور رئيسة مجلس ادارة المجلس مها أبو شوشة، ومديره العام د. سعيد الخالدي، ومديرة المنتدى التنفيذية دعاء وادي.
وشددت المغربي على أهداف المنتدى المتمثلة في دعم وتقوية دور سيدات الاعمال وتمكينهن في سوق التجارة الفلسطيني من خلال تقديم عدة برامج تعمل على رفع كفاءة وقدرات ومهارات سيدات الأعمال، والتشبيك وفتح أسواق جديدة، وتوفير المعلومات اللازمة للبدء وتطوير الأعمال في كافة القطاعات، وتوفير الخدمات التجارية وإعداد الدورات التدريبة لسيدات الأعمال الفلسطينيات في الضفة الغربية وقطاع غزة، من خلال مركز تطوير الأعمال، الذراع التقني، كما يتم من خلال وحدة المناصرة والتأثير العمل على إعداد أوراق السياسات على المستوى المحلي والدولي والتي تدعو إلى تذليل العقبات التي تواجهها سيدات الأعمال والرياديات .
وقال قرط : يهدف مجلس الشاحنين إلى تمثيل مصالح واهتمامات التجار رجالا ونساء والعمل من أجل توفير الخدمات للشاحنين وحل المشاكل المختلفة التي تواجه قطاع الشحن، بالإضافة إلى مساعدة الشاحنين في تعاملاتهم مع مزودي خدمات النقل، وموردي الخدمات الداعمة لقطاع الشحن.
من جهتها قالت وادي: ان المنتدى يسعى في خطته الممتدة لسنة 2015 لرفع كفاءة سيدات الاعمال والرياديات من خلال عدة برامج موجهة لتمكينهن من التصدير وفي نفس الوقت الاستيراد .
أما الخالدي فقال ان المجلس يولي أهمية كبرى لدور المرأة الريادية في قطاع التجارة والاستيراد والتصدير، ويهمه كذلك التعاون مع منتدى سيدات الأعمال المستقبلي بهدف بناء قدرات النساء وبخاصة في القطاعات المهمشة معربا عن أمله في أن تكون مذكرة التفاهم المشتركة بداية لاعمال كبيرة مشتركة قادمة.