أعلن المطرب الفلسطيني محمد عساف، أنه لا يعتبر الغناء مجرد كليبات عارية ورقص ولكن لا بد أن يكون أداة حقيقية للتغيير، يمكن استخدامها كوسيلة فعالة في تحقيق أمور مهمة في المجتمع علي أرض الواقع.
قال عساف إنه لا يرغب أن تقتصر أغانيه على  قصص الحب والعشق والأشياء الجميلة بل يتمنى أن يقدم مواضيع مهمة مثل حرمان المرأة من الميراث والطفل الجائع في الصومال والسلام. قائلاً: "الأغنيات ليست عبارة عن كليب وأناس يرقصون وشهرة وأضواء ونجومية فقط ولكن رسالة".
الجدير بالذكر أن نجم  أراب أيدول يحضر لإطلاق ألبومه الجديد، والذي يتضمن عشر أغنيات منها اثنتان باللهجة الفلسطينية وأخري بالخليجية والمصرية.