دار العديد من العلماء فى حيرة شديدة بسبب فك طلاسم اللغز حول زيادة معدلات الذكاء عند المرأة أكثر من الرجال على الرغم من أن أدمغة النساء أقل حجما من الرجال بحوالى 8%، فقد كشفت دراسة علمية حديثة النقاب عن أن عقول النساء أكثر كفاءة من عقول الرجال وإن كانت أقل حجمًا.
وأكدت الدراسة التى أجرتها جامعتا لوس أنجلوس ومدريد ونشرت في صحيفة صنداي تايمز أن النساء يجب ألا يشعرن بالقلق حيال الجدل المثار حول صغر حجم مخ المرأة مقارنة بالرجل، حيث أشارت النتائج إلى أن الحجم ليس المعيار، لأن مخ النساء هو الاكثر كفاءة على الأرجح .
وقام الباحثون من خلال دراساتهم بإجراء سلسلة من اختبارات الذكاء على الرجال والنساء، فعلى الرغم من النظرية العلمية التى تقول إن عقول النساء أقل حجما من عقول الرجال فكان أداء النساء أفضل في اختبارات الاستدلال الاستقرائي، وبعض المهارات العددية، فى حين كان أداء الرجال أفضل فى خوض اختبارات الذكاء المكاني الذى يتمثل بالقدرة على إدراك العالم البصري المكاني بدقة .
وخلص الباحثون إلى أن عقول النساء كانت قادرة على إتمام الاختبارات الحسابية ببراعة بل وتتفوق في حل المهام المعقدة من خلال بذل منخفض للطاقة واستخدام أقل للخلايا العصبية.
وقال تريفور روبنز، أستاذ علم الأعصاب الإدراكي في جامعة كامبريدج، إن النتائج قد بينت أن حجم المخ لا يهم بالنسبة للمرأة .. لافتا إلى أن حجم البنية الهيكلية للمخ ليس له علاقة بالضرورة بمدى كفاءته وأدائه .