أعلنت النجمة اللبنانية دارين حمزة، أنها تُهدى فيلمها الجديد Betroit لكل امرأة مظلومة، خصوصاً أن الفيلم يُعالج قضية تعنيف المرأة، بأسلوب درامى مشوق، إضافة إلى أنه سيُبصر النور فى كل الصالات اللبنانية ابتداءً من 13 الشهر الحالى فى حين أن يوم المرأة العالمى يُصادف فى تاريخ 8 الشهر الحالى.
دارين التى تلعب دور ليلى، وهى امرأة يُعنفها زوجها، ويلعب دوره النجم حسن فرحات، تتمنى أن يكون Betroit صرخة إنسانية اجتماعية فى وجه كل من يُعنف المرأة والطفل على حد سواء، وتأمل أن يكون الفيلم خطوة أولى باتجاه تغيير القوانين المرعية الإجراء، والتى تظلم المرأة، ولا تُعالج المسألة من جذورها.
وعلقت دارين على الأمر: تعبتُ كثيراً فى تصوير الفيلم، خصوصاً أنه يتضمن مشاهد قاسية وصعبة التنفيذ، لكنى كنت أنسى كل المجهود الذى أبذله كلما تذكرت أن كثيرات مع أطفالهن يُعانون من التعنيف اللفظى والجسدى يومياً، قمتُ بهذا الفيلم لأجل كل امرأة مظلومة وكل طفل مُعنف، وأتمنى أن أوصل من خلال هذا الدور صوتهم وأمثلهم وأمنحهم بصيص أمل بحصول أى تغيير فى القوانين المُتبعة.
Betroit إخراج عادل سرحان ويُشارك فى بطولته إلى جانب دارين وحسن كل من ختام اللحام، ديريك كيلي، مديحة كنيفاتى وعدد كبير من نجوم لبنان، أميركا وكندا.