أتناء مشاهدتي وبالصدفة لبرنامج يبث على إحدى القنوات الفضائية  العربية , شدني كثيرا بل وأثار استغرابي حنكة وخبرة الدكتور فلان ,الذي وفق في صنع تركيبات ومستحضرات تعالج جميع الأمراض بل و أصعبها ,حتى تلك التي أستعصى على الطب الحديث  مداواتها.
كريمات ومستحضرات للأمراض الجلدية, الكلف, البهاق  ,حب الشباب ,التجاعيد المرتبطة بالسن,  العقم, السكري الكولسترول ,الأنيميا ,تفتيح لون البشرة, تساقط الشعر, الصلع ,تقليل نمو الشعر الزائد , شد البطن والصدر,  تكبير الصدر ,الزيادة في الوزن في وقت وجيز, انقاص الوزن دون الحاجة الى حمية أو نشاط رياضي, الأمراض التعفنية والفيروسية …واللائحة طويلة لتلك المنتجات السحرية التي لا يملك أحد في العالم سر تركيبتها سواه ,والتي لن ولن ينجح أحد مهما كان تخصصه في الوصول إلى فك لغزها  ,لأن   شهاداته العليا من مختلف جامعات العالم  ,وعلمه الواسع ,ودرايته الشاملة  ,وتخصصاته التي طالت جميع الميادين مكنته من تحدي جميع العلماء والأطباء وعلاج كلما يمكنكم تصوره.
ومما زاد  استغرابي ,أنه بالرغم من أثمنتها الباهظة, الا أن اتصالات المشاهدين لم تنقطع طيلة مدة بث الحلقة ,سواء من أجل تأكيد حجز أحد المنتجات ,أو الإشادة بمفعولها السحري  في مداواة أمراض عجز عنها جميع أطباء العالم . كثرة المكالمات الهاتفية وسداجة المتصلين جعلتني أشك في هويتهم ,وفي البرنامج , ومقدمته ,بل وأشك حتى في القناة التلفزية التي تتعامل مع المشاهد كإنسان سادج يمكن أن يصدق كل ما قيل له ,و تستغل يأس بعض المرضى الذين يبحثون عن أمل كيفما كان ليعلقوا عليهم حلمهم بالشفاء . أما الدكتور ,فيجيب بثقة كبيرة في النفس, ويدعم مستحضراته التي تنبت الشعر, وتوقف تساقطه ,وتعطيك الشباب الدائم والقوام الرشيق…  لكن كيف يعقل أن يكون نفس الشخص صاحب هذه المستحضرات السحرية انسان بدين ,قليل الشعر, يظهر عليه علامات السن والعياء ?
وقد انتشرت في الآونة الأخيرة مثل هذه البرامج على مختلف القنوات الفضائية ,بل وحتى الإذاعات المحلية , التي غالبا ما يكون هدفها الربح المادي والدعاية لضيوفها ,بطريقة تصورهم للناس كأشخاص خارقين , في حين أنهم لا يعدون كونهم طفيليين على الميدان الطبي, يبنون ثروتهم على أحلام انسان مريض.
أخي القارئ  ,لا تستعجل النتيجة السريعة ,فلا يوجد أكياس شاي تنحيفية تساعدك على فقدان الوزن في مدة قصيرة دون حمية أو نشاط بدني ,ودون الحاق الضرر بصحة جسدك ,ولا توجد مواد تكسبك الوزن في أسابيع دون أعراض جانبية, ولا يستطيع شعرك أن ينبث خلال أيام, ووجهك أن يبيض بعد أسبوع ,حتى إن استعملت أقوى الاكتشافات …
فرجاء, لا تصدق من يستخف بعقلك ويستغل ضعفك ومرضك ,من أجل تسويق وترويج تجارته ,واعلم أن من يدعي القدرة على علاج جميع الأمراض هو إنسان كاذب ,ودواءه الذي يعتبره سرا من أسرار معرفته هو أكبر أكذوبة يعيشها ,فلا تعرض حياتك للخطر باستعمال مواد  مجهولة المصدر, لا تعرف محتواها, و غير خاضعة لأي مراقبة طبية ,وكن على يقين أن الطبيعة غنية بالأغذية والنباتات الطبية ,التي تستطيع مساعدتك على علاج مشاكلك الصحية , وأن الانسان الصادق هو من يملك المعلومة ويعمل على نشرها من أجل افادة الأخرين ,لا من يعبأ الوهم في علب ويبيعها بأغلى الأثمان.