وصفت رئيسة مجلس سيدات الأعمال العرب الشيخة حصة سعد العبدالله السالم الصباح هنا الليلة الماضية ملتقى العمل الاقتصادي المشترك الذي عقد مع وفد سيدات أعمال من روسيا وأرمينيا وأبخازيا بأنه يكلل جهود مجلس سيدات الأعمال العرب.
جاء ذلك عقب ملتقى عمل اقتصادي مشترك مع وفد سيدات أعمال من روسيا وأرمينيا وأبخازيا نظمه مجلس سيدات أعمال الإمارات بالتعاون مع مجلس سيدات الأعمال العرب لتعريف المستثمرات وسيدات الأعمال من تلك الدول بأهم الفرص الاستثمارية المتاحة في دولة الامارات وذلك بحضور أكثر من مئة شخصية من سيدات الأعمال من دول عدة.
وقالت الشيخة حصة في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن هذا الحدث كان مقررا انعقاده في العام الماضي لكن أحداث الربيع العربي حالت دون إقامته.
وأعربت عن سعادتها لاقامة هذا الملتقى مؤكدة أنه يكلل جهود مجلس سيدات الأعمال العرب ومجلس سيدات أعمال الامارات كونه يضم سيدات أعمال من عدد من الدول هي روسيا وأبخازيا وأرمينا.
ووصفت المشاركات من روسيا وأرمينا وأبخازيا بأنهن على مستوى عال في مجال الأعمال وهي فرصة لكي يتم تبادل الخبرات والتعاون والتعارف في هذا الشأن.
وذكرت أن وفدا من الدول الخليجية سيقوم بدوره بزيارة تلك الدول لما لمثل هذه الزيارت من فائدة تعود بالفائدة على الجانبين.
وبينت أن مجلس سيدات الأعمال العرب حريص على فتح علاقات مع مثيلاته في دول أوروبا الشرقية والغربية وكذلك مع دول في شرق آسيا معربة عن الأمل أن يقام معرض في دولة الكويت خلال العام الحالي أو العام المقبل ويضم سيدات أعمال من كل تلك الدول.
من جانبها قالت رئيسة مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الامارات فاطمة عبيد الجابر في تصريح مماثل ل(كونا) إنها سعيدة بإقامة هذا الملتقى بالتعاون مع مجلس سيدات الأعمال العرب الذي ترأسه الشيخة حصة سعد العبدالله السالم الصباح.
واعتبرت الملقى فرصة للتعرف والتعاون المشترك مع الوفد الزائز وأكدت أن مجلس سيدات أعمال الامارات يشجع مثل هذه اللقاءات لأنها تساعد على تنمية أفق التعاون في مجال سيدات الأعمال مضيفة أن هذا الملتقى يعد كذلك بادرة أولية مثمرة للتعاون مع مجلس سيدات الأعمال العرب في المستقبل.
وبدأ الملتقى الذي يقام بتوجيهات الشيخة فاطمة بنت مبارك (ام الامارات) الرئيسة الاعلى لمؤسسة التنمية الاسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الفخرية لمجلس سيدات اعمال الامارات وابوظبي بكلمة لرئيسة مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الإمارات الرئيسة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال ابوظبي فاطمة عبيد الجابر.
ورحبت الجابر بوفد سيدات الأعمال الزائر قائلة ان عقد هذا الملتقى في مدينة دبي يعد حلقة جديدة في مسلسل الفعاليات الاقتصادية المشتركة التي يسعى إلى تنظيمها مجلس سيدات أعمال الامارات للتوصل إلى رؤى وأفكار مشتركة تعزز مكانة سيدات الأعمال.
ودعت إلى بناء تكتل اقتصادي يمكنه من دخول الأسواق الخليجية والعربية والإقليمية والدولية بقوة وبمفاهيم ومضامين اقتصادية جديدة تخدم الاقتصادات الوطنية.
ثم القت الشيخة حصة كلمة بينت فيها ان المجلس منذ تأسيسه في عام 1999 استطاع ان يحقق الألفة الاجتماعية والاقتصادية بين سيدات الأعمال في جميع الدول المشاركة تحت مظلته.
وعددت المجالات التي تحقق التعاون فيها ومنها التعاون في المجال العقاري والزراعي وكذلك مشروع تطوير الأسر المنتجة والمشروع الزراعي على الطريق الصحراوي بين القاهرة والإسكندرية ومشروع استصلاح الأراضي الزراعية في السودان.
وأوضحت أن هذه الجهود والانشطة لمجلس سيدات الأعمال العرب لايمكنها ان ترى النور إلا بجهود ودعم الكثير من الجهات والدول مثل العلاقة مع جامعة الدول العربية ومؤسسة الوليد بن طلال وبنك اثمار في مملكة البحرين واتحاد غرف مجلس التعاون الخليجي ومجلس الوحدة الاقتصادية وغيرها.
بعد ذلك تحدثت رئيسة وفد سيدات اعمال ارمينيا وبينت أن جمهورية أرمينيا التي استقلت في عام 1991 وانضمت الى منظمة التجارة العالية في عام 2003 تفتح ابوابها الى جميع سيدات الاعمال في العالم العربي وبخاصة سيدات أعمال الامارات بسبب الموقع الجغرافي المميز لارمينيا والقوانين الداعمة للاستثمار الاجنبي وبخاصة قانون الضرائب الذي يعتبر من أكثر القوانين الضريبية مرونة في معاملة الشركات الاجنبية.
ودعت رئيسة الوفد الارميني قطاع الاعمال الاماراتي والعربي الى الاستفادة من الفرص التجارية المتاحة في البرمجيات والمواد الغذائية والمعادن غير الثمينة والاحجار الكريمة.
في حين أكدت ممثلة وفد سيدات اعمال مدينة موسكو أن دولة الإمارات تعد الشريك التجاري الأول لروسيا في المنطقة حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 7ر1 مليار دولار سنويا وأن الشراكة في الاستثمار مابين البلدين في تزايد مستمر وهناك اهتمام متبادل في هذا المجال والطرفان يسعيان الى مزيد من الاستثمارات المشتركة.
اما ممثلة وفد أبخازيا فقالت في كلمتها ان الوفد المشارك في هذا الملتقى من (جمعية سيدات أعمال أبخازيا) وهي جمعية تم تأسيسها لمساندة سيدات اعمال أبخازيا وتعمل مع العديد من جمعيات سيدات الأعمال في روسيا وأرمينيا وتركيا بالإضافة إلى العديد من المنظمات الدولية.
وفي ختام الملتقى تم توقيع مذكرتي تفاهم مشتركتين ما بين مجلس سيدات اعمال الامارات وكل من مجلس سيدات الاعمال العرب ووفد سيدات اعمال موسكو وأرمينيا وأبخازيا بهدف تبادل العناوين وتسهيل العلاقات.