أصدر جهاز الإحصاء بياناً صحفياً خاصاً باليوم العالمي للطلاب حيث أعلن الاتحاد العالمي للطلاب أن يوم 17 نوفمبر يوم عالمي يحتفل به الطلاب في مؤسساتهم التعليمية بمختلف أنحاء العالم ، واحتفاءً بهذه المناسبة تم إلقاء الضوء على بعض المعلومات الاحصائية والتي تبين مكونات العملية التعليمية في دولة قطر من بيانات عن عدد الطلاب والمدارس والشعب والهيئات التدريسية في مختلف المراحل الدراسية الحكومية والخاصة، ومراكز محو الأمية، والطلاب المبتعثين للدراسة في داخل وخارج دولة قطر.
ويشير البيان إلى أن أعداد الطلبة في جميع المدارس الحكومية والخاصة بلغ 197 ألف طالب وطالبة للعام الدراسي 2010/2011م وبلغت نسبة الطالبات الإناث من إجمالي الطلبة في التعليم الحكومي والخاص 49 % طالبة. بينما بلغ إجمالي الهيئة الادارية والتدريسية 25 ألفا وتشكل نسبة الإناث منهم 78%، وبلغ عدد المدارس الحكومية والخاصة 669 مدرسة والتي تشمل أكثر من8 آلاف فصل دراسي.
وبلغ عدد الطلبة في الجامعات الحكومية والخاصة أكثر من 15 ألف طالب وطالبة وتشكل نسبة الإناث 64% أما نسبة الذكور فكانت 36% من اجمالي الطلاب، ويشكل الطلبة المقيدون في الجامعات الحكومية ما نسبة 64% من اجمالي طلبة الجامعات الحكومية والخاصة، بينما وصل عدد الخريجين إلى أكثر من ألفي خريج تمثل نسبة الإناث منهم 59% ، في الجامعات الحكومية والخاصة.
أما إجمالي أعضاء الهيئة الإدارية والتدريسية في الجامعات الحكومية والخاصة 2600عضو، وتشكل نسبة الإناث منهم 45%.
بلغ عدد الملتحقين في مراكز تعليم الكبار ومحو الأمية اكثر من 4600 بزيادة قدرها 6.5% عن العام الدراسي السابق، وكانت نسبة الذكور 85% من إجمالي الملتحقين.
أما على صعيد البعثات للكليات والجامعات داخل وخارج دولة قطر للعام الدراسي2010/2011م فقد تم ابتعاث 669 طالب وطالبة، ويشكل الطلبة المبتعثون للكليات والجامعات داخل الدولة ما نسبته 71.4% من إجمالي الطلبة المبتعثين .