اكدت دراسة سويدية حديثة اجريت على 400 سيدة خضعن لفحص النوم اصابة ما يُقارب نصفهن بانقطاع النفس أثناء النوم المتوسط الى المُزمن .
في عينة سكانية عشوائية تم توزيع استبيان على سيدات بالغات تمت مراقبتهم أثناء النوم وثبت تعرّض نصفهم لخمسة نوبات من انقطاع النفس في الساعة الواحدة أثناء نومهم ولمدة 10 ثواني , أما النساء المُصابات بارتفاع ضغط الدم أو فرط السمنة كعاملين رئيسيين لانقطاع النفس أثناء النوم فتزايدت نسبة اصابتهم لتصل 80 – 84 % .
كشفت دراسات سابقة عن ارتباط الاصابة بنوبات انقطاع النفس المتوسطة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية والموت المُبكر كما أكدت دراسات حديثة أن التعرّض لمثل هذه النوبات يزيد من فرصة تطوّر مشكلات الذاكرة والخرف .
في الدراسة السويدية تم اختيار 400 سيدة تراوحت اعمارهن بين 20 – 70 عاماً من ضمن شريحة سُكانية بلغ عددها 10.000 وطُلب منهم النوم ليلاً وبأجهزة استشعار تتصل بصدرهم وتكشف عن معدل نبض القلب , حركات العينين والقدمين , مستوى الاكسجين في الدم , تدفق الهواء للرئتين والموجات الدماغية , وتم تعريف كل نوبة من انقطاع النفس بتوقف النفس لمدة 10 ثوان وارتباطه بانخفاض مستوى الأكسجين في الدم .
كشفت الدراسة أن 25% من النساء اللواتي تراوحت أعمارهم بين 20 – 44 عاماً ظهرت عليهم علامات انقطاع النفس أثناء النوم مُقارنة ب 56 % من النساء اللواتي تراوحت أعمارهم بين 45 – 54 عاماً و 75 % للفئة العمرية 55- 70 عاماً مما يدل على تزايد فرصة التعرّض لنوبات انقطاع النفس أثناء النوم والتقدم في العمر , اما النساء المُصابات بارتفاع ضغط الدم فثبتت اصابة 14 % منهم بانقطاع النفس المُزمن مُقارنة ب 19 % للمُصابات بفرط السُمنة .