عقد مركز الاميره بسمه للتنمية البشرية اربد بالتعاون مع معهد تضامن النساء الأردني مجموعه من الحملات التي تهدف إلى تعزيز مشاركة الرجال والشباب في الحد من ظاهرة العنف الموجه ضد المراه في الأردن بشكل خاص والشرق الأوسط بشكل عام.
واستهدفت الحملة أربعة محاور رئيسيه , الساسة وصناع القرار, والمحامين والقضاه ,ورجال الشرطة ,ورجال الدين,وتم عقد هذه الحملات مع مؤسسات المجتمع المدني والزيارات الميدانيه ,وتم الاتفاق على تشكيل منتدى للرجال ليكونوا سفرا حملة الشارة البيضاء والتي تهدف إلى الحد من ظاهرة العنف الموجه للنساء .
وأفاد منسق الحملات جهاد الفار أن الحملات لاقت أثراً ايجابياً في المجتمع من حيث ندرة ألفكره والطريقة التي تم بها الترويج عن الحملة في المنطقة والشرق الأوسط.
وتاتي هذه ضمن جهود مركز الاميره بسمه محافظة اربد في النهوض بالمجتمع بكافة فئاته والتشبيك مع كافة المؤسسات .