رام الله - " وكالة أخبار المرأة "

 اختارت صحيفة التايمز الأميركية الشقيقين منى ومحمد الكرد، ضمن أكثر 100 شخصية مؤثرة عالميا للعام 2021.
وأعلنت الصحيفة الأميركية إضافة التوأم الكرد لهذه القائمة: من خلال مشاركاتهما على الانترنت منشورات وأخبار وقصص، والظهور في وسائل الإعلام، حيث أتاح الشقيقان محمد ومنى الكرد للعالم نافذة للاطلاع على العيش تحت الاحتلال في القدس الشرقية، ما ساعد بإحداث تحول دولي في الخطاب فيما يتعلق بإسرائيل وفلسطين.
واستعرضت التاريخ النضالي لعائلة الكرد، قائلة: "لأكثر من عقد من الزمان، تحارب عائلة الكرد مع العشرات من جيرانهم في حي الشيخ جراح ضد إمكانية إخلاء منازلهم قسريا لصالح المستوطنين الإسرائيليين، وفي أيار/ مايو امتدت التوترات في الشيخ جراح إلى البلدة القديمة المجاورة، حيث هاجمت القوات الإسرائيلية المصلين في المسجد الأقصى.
وذكرت الصحيفة أن محمد ومنى الكرد اللذين احتجزتهما السلطات الإسرائيلية مؤقتا هذا الصيف، تحديا الروايات الحالية من خلال المنشورات والمقابلات وإضفاء الطابع الإنساني على تجارب جيرانهم، وتفنيد رواية أن العنف كان من قبلهم، ووصفت الصحيفة الأخوين بأنهما يتمتعان بشخصية جذابة وجريئة، وأصبحا أكثر الأصوات شهرة.
وأشارت إلى أنه في الولايات المتحدة الحليف الأقوى لإسرائيل باتت تظهر استطلاعات الرأي فيها منذ فترة طويلة دعما متزايدا للفلسطينيين."

وفا