الأديبة والشاعرة : دورين نصر سعد - لبنان - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "


اشتقت إليك من دون عتاب...

اشتقت إليك من دون عتاب
أخاف أن أجرحَ لحظة أمل...

اشتقت إليك
كمطر فصل الصّيف،
كلّما ضاقت الغيوم بالسّماء
ابتسمت عيون الزهر
وصار الكون مرآة،
فأعبر إليك من دون وجل...

اشتقت إليك
وأنا أقلّب الصّفحات
وأحفر فوق كلّ حرف
تنهيدة،
فأوقظ في عينيكَ
ما رسَمته القبل...

اشتقت إليك من دون عتاب
اشتقت إليك من دون غضب...

فذاك النصّ سيبقى وجعًا
في خاصرة الغياب...
سيبقى صرخة في أذن الجدار...
لن أقرأه يومًا على الملأ...

سأردّ عليه بعبارة:
أحبّك
لا أريد أن أجرح لحظاتٍ
صارت أيقونة في عنق الأبد...