القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

ناقشت الباحثة لبنى فريد الشاذلي رسالة دكتوراه بكلية السياحة والفنادق قسم الإرشاد السياحي جامعة مدينة السادات، عن المرأة في مصر، حيث  قامت بدراسة الدور الحضاري  للمرأة في مصر الإسلامية بالإضافة الى حياتها الاجتماعية والاقتصادية، وذلك من خلال  دراسة وتحليل نصوص البرديات العربية وأوراق الكاغد المتعلقة بذلك، كذلك اشتملت الرسالة على  معرفة أثر المرأة في الحياة الفنية في فترة البحث من خلال دراسة وتحليل النقوش الكتابية الخاصة بالمرأة على القطع الفنية التطبيقية والشواهد الأثرية المختلفة.
وقد انتهت الدراسة الى أنه كان للمرأة دور حضاري كبير في مصر الإسلامية، بالإضافة الى حصولها على جميع حقوقها الاجتماعية والاقتصادية من حرية الزواج والطلاق والخُلع والنفقة والإرث وحقها في البيع والشراء والكراء منذ القرون الأولى لدخول الإسلام مصر وذلك من خلال  دراسة وتحليل 64 بردية عربية تخص الحياة الاجتماعية والاقتصادية للمرأة من مجموعات مختلفة مثل مجموعة دار الكتب المصرية، ومجموعة الارشيدوق راينر بالمكتبة الوطنية بالنمسا، الى جانب مجموعة شوت راينهارات بالمانيا. بالإضافة الى دراسة 60 قطعة فنية من مقتنيات المرأة في الفترة الإسلامية، وقد أوصت الباحثة في رسالتها بضرورة تسليط الضوء على الدور الحضاري للمرأة في الحقبة الإسلامية، مع إقامة معرض سياحي يضم جميع البرديات العربية التي تخص المرأة بالإضافة الى مقتنيات المرأة والقطع الفنية الخاصة بها في الفترة الإسلامية، مع ضرورة الاهتمام بمجال البرديات العربية وذلك بتوسيع مراكز دراسة البردى بأنواعه العربي والعبري واليوناني، من أجل إعادة كتابة تاريخ مصر من خلال المعلومات الواردة في البردى، هذه المراكز التي من شأنها أن تجمع كافة البرديات المنشورة وغير المنشورة عبر العالم لكى تعيد لهذا العلم اعتباره في بلده الأصلي مصر، مع ضرورة الاهتمام باتباع الأساليب الحديثة في صيانة ومعالجة البرديات العربية.
ضمت لجنة الحكم والمناقشة الدكتور بدر عبد العزيز بدر أستاذ الآثار الإسلامية وعميد كلية الآداب جامعة بور سعيد، الدكتور حسام حسن حميده أستاذ الآثار والحضارة الإسلامية المساعد، الدكتور معتز أحمد مرعى أستاذ الآثار والحضارة الإسلامية المساعد، وقد اثنت اللجنة على الجهود التي بذلتها الباحثة خلال الرسالة وقررت منحها درجة الدكتوراه مع مرتبة الشرف .