" وكالة أخبار المرأة "

يحتفل محرك البحث العالمي (غوغل) بأول طبيبة في تونس والمغرب العربي هي توحيدة بن الشيخ، وهي أيضًا رائدة نسوية عرفت بطبيبة الفقراء وساهمت في وصول رعاية صحية أفضل للمرأة.
وزيّن محرك البحث الشهير واجهته، اليوم السبت، بصورة رائدة الطب التي قطعت أشواطا هائلة لتحقيق المساواة بين الجنسين في تونس وخارجها.
وفي مثل هذا اليوم من عام 2020، أصدرت الحكومة التونسية ورقة نقدية جديدة من فئة 10 دنانير مزينة بصورة توحيدة بن شيخ -وهي أول ورقة نقدية في العالم تعرض صورة طبيبة.


ولدت توحده بن الشيخ في 2 يناير 1909 في تونس العاصمة. وبدعم من والدتها، أصبحت في عام 1928 أول تونسية تتخرج من المدرسة الثانوية، لكنها لم تتوقف عند هذا الحد.
وفي خرق للتوقعات التقليدية للمرأة في ذلك العصر، حصلت على شهادتها الطبية في باريس عام 1936 عن عمر يناهز 27 عامًا.
وعند عودتها إلى تونس في ذلك العام، دخلت توحيدة بن الشيخ التاريخ عندما فتحت عيادتها الطبية المجانية لأمراض النساء والتوليد، كما أصبحت رئيسة قسم الولادة في مستشفى شارل نيكول بالمدينة في عام 1955.
في سبعينيات القرن الماضي، أسست أول عيادة لتنظيم الأسرة في تونس. وساهمت أيضًا في العديد من المنظمات النسائية فأسست مجلة (ليلى) وهي أول مجلة نسائية باللغة الفرنسية في البلاد.