دبي - " وكالة أخبار المرأة "

أوضحت سفيرة وكالة أخبار المرأة المستشارة جيهان العرفاوي أنه لا يمكن ان يمر هذا العيد دون تذكرما مرت به المراة في انحاء العالم من صعوبات وتحديات  لمجابهة الوباء والاحداث الاليمة في كل العالم. لذلك فان التهنئة هذا العام خاصة جدا لكل امراة جابهت الوباء واستمرت دون تراجع في حماية عائلتها كام وباشرت عملها كطبيبة وممرضة ووقفت بكل صرامة متحدية هذا الواقع الصعب.
وأضافت أنه رغم ذلك لا يفوت الجميع ان نسبة العنف قد تضاعفت في العامين الاخيرين وما يعزينا هو الجهود الفردية والجماعية لمجابهة العنف ضد المراة وفرض النصوص القانونية الردعية لمثل هذه الممارسات وجعل هذه المسالة ضمن الخطوط الكبرى في سياسات الدول.
وهنأت السفيرة العرفاوي  المراة في كل انحاء العالم بعيدها العالمي ودعتهن  في هذه المناسبة بالالتزام بالقوانين الردعية ضد العنف الموجه ضد النساء، وصولا لتعزيز المكانة السياسية والعلمية ودعمها بتمكينها في مختلف المجالات دون تمييز.