" وكالة أخبار المرأة "

تستعد وكالة ناسا لعلوم الفضاء لهبوط أول مركبة على سطح كوكب المريخ منذ ما يقرب من 10 سنوات كاملة، ولكن المميز في هذه الرحلة أنها ستكون بقيادة مهندسة شابة لتأخذ المهمة طابعا نسائيا.
مهندسة قائدة
ووفقا للموقع الرسمي لوكالة ناسا، ستكون "فرح علي باي" المهندسة الكندية من أصول مدغشقرية هي المسئولة عن مهمة توجيه مركبة ناسا  (برسيفيرانس) على كوكب المريخ، بالتزامن مع انتهاء الرحلة التي دامت سبعة أشهر في الفضاء.
ستنطلق مهمة فرح والتي من المتوقع أن تزداد مدتها عن 20 يوما، حيث ستعمل على توجيه المركبة الاستكشافية التي ستجمع حوالي 20 عينة، وستكون هذه هي المرة الأولى التي تسافر فيها إلى كوكب آخر.
هندسة الطيران


و المهندسة الكندية صاحبة الـ (33 عاما)، التي ولدت في مونتريال، كيبك، ونشأت في مانشستر في إنجلترا، أما المرحلة الجامعية فكانت قد التحقت بجامعة كامبريدج، وحصلت منها على درجتي البكالوريوس والماجستير في هندسة الطيران في عام 2010.
وفي عام 2014، أثناء دراستها في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا تدربت في مختبر (MIT) في عام 2014، وأثناء دراستها في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا تدربت في مختبر الدفع النفاث، فيما ركز بحثها للدكتوراه على استخدام أنظمة المركبات المتعددة الموزعة مكانيًا وزمنيًا لاستكشاف الأجسام الكوكبية في النظام الشمسي.
وفي عام 2013 حصلت على جائزة (AeroAstro Graduate Teaching Assistantship) في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، لعملها المتميز كمساعد مدرس، حيث قامت بتطبيق برنامج مرفق التصميم المتزامن في المناهج الدراسية.
بطل المهام الصعبة


وتشغل فرح حاليا، منصب مهندسة انظمة في المختبر النفاث التابع لوكالة ناسا، وهي المهندسة المسئولة عن الأنظمة في الرحلة الأحدث للمريخ وكذلك المسئولة عن التحكم في مسبار المركبة الفضائية لدراسة المناطق الداخلية في كوكب المريخ، وكانت مسئولة أيضا عن الدمج الصحيح واختبار جميع الأدوات الموجودة على المركبة الفضائية.
بينما كانت البعثة تنتظر هبوط المركبة الفضائية على سطح المريخ، ساعد فرح علي باي الفرق في الاستعداد للعمليات، واختبار معدات الكشف، للاحتفال بالهبوط على سطح المريخ في نوفمبر 2018.
وشاركت في تدريب أكاديمية ناسا في مركز جودارد لرحلات الفضاء، والتي من خلالها تعرفت على العديد من مراكز وأنشطة ناسا، و كانت قد تحدثت عن هذه التجربة باعتبرها امرأة ووجهت غيرها من النساء لخوض التجربة والتخصص في مجال الفضاء المثير.