الكويت - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة

 أكدت مبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي اليوم الخميس اهمية فوز الباحثة الكويتية خديجة الرفاعي بالجائزة البلاتينية للمخترعات والمبتكرات 2020 مشيدة بهذا الانجاز المتميز اذ "تعد هذه الجائزة أهم جوائز الشبكة العالمية (جلوبل وان)".
 وقالت رئيس مجلس ادارة المبرة الشيخة فادية سعد العبد الله السالم الصباح في تصريح صحفي ان اعلان الفوز بالجائزة تم عبر الاتصال المرئي مساء أمس في لندن بمشاركة رئيسة مجلس ادارة الشبكة العالمية للمخترعات والمبتكرات بولا او لابيسي نظرا للظروف المتعلقة بتفشي فيروس كورونا بعد أن جرت عملية التحكيم عن بعد.
 وأوضحت ان هناك ثلاث متسابقات من الشرق الأوسط تأهلن لهذه المسابقة بعد حصولهن على المراكز الأولى في مسابقة شبكة الشرق الأوسط للاختراع التي تم إطلاقها في الكويت تحت مظلة مبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي.
 وذكرت الشيخة فادية السعد ان الرفاعي حصلت على أهم جائزة في الحفل عن اختراعها المتعلق بتطوير تقنية جديدة لتصوير التغيرات الديناميكية في الحمض النووي بالخلية الحية.
 واضافت ان المتسابقة فرحة الكندري من سلطنة عمان حصلت على جائزة الابتكار الذهبية المزدوجة عن اختراعها المتعلق بحفظ وتسويق المنتجات السمكية التقليدية في سلطنة عمان في حين ان المتسابقة نهى ابو يوسف من الأردن فازت بجائزة الابتكار الاجتماعي الطبي عن اختراعها جهازا طبيا يساعد المرضى الذين يعانون من شلل العصب السابع على تحفيز عضلات العين.
 وأعربت الشيخة فادية السعد عن سعادتها باتفاقية الشراكة بين مبرة السعد والشبكة العالمية للمخترعات التي أدت إلى انشاء شبكة الشرق الأوسط للمخترعات موضحة ان مبرة السعد تمكنت من عقد مسابقة شبكة الشرق الأوسط للمخترعات بنجاح عى الرغم من التحديات الراهنة التي يمر بها العالم.
 واشارت الى تطور مبادرة ابتكار الكويت العلمية التي ترأسها الشيخة نبيلة الصباح منذ انطلاقتها عام 1999 وانتشارها محليا وخليجيا وشراكتها المجتمعية مع شبكة الشرق الأوسط للمخترعات والمبتكرات.
 وافادت ان شراكة مبادرة ابتكار سمحت بتنظيم مسابقات على مستوى الشرق الأوسط تؤهل الفائزات بها للاشتراك في جائزة الشبكة العالمية بهدف تمكين المرأة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية 2035 وتأهيل المرأة للمشاركة في مواقع صنع القرار.
 من جانبها قالت الباحثة الكويتية الرفاعي في تصريح مماثل انها تهدي الفوز بجائزة (جلوبل ون) العالمية لعام 2020 لبلادها الكويت مبينة ان هذه الجائزة دافع لها ولجميع المبتكرات نحو الاستمرار بالعمل وتحقيق المزيد من التقدم في جميع المجالات.
 واوضحت انها قضت نحو عام ونصف في مختبر معهد العلوم البيولوجية في جامعة كويز لاند من اجل إعداد هذا المشروع الذي سيحدث نقلة في مجال الطب الدقيق للتغلب على التحديات التي يواجهها العالم في إيجاد علاجات جذرية لعدة أمراض.
     وكانت شبكة الشرق الأوسط للمخترعات والمبتكرات التابعة للشبكة العالمية للمخترعات والمبتكرات أعلنت في وقت سابق عن حصول الباحثة الكويتية خديجة الرفاعي على المركز الأول في جائزة (ابتكار العالمية) بجدارة واستحقاق عن مشروعها (تقنية التصوير بالحمض النووي) لتتأهل لخوض المنافسات العالمية.

رئيس مجلس ادارة مبرة السعد للمعرفة الشيخة فادية سعد العبد الله السالم الصباح