جدة - " وكالة أخبار المرأة "

عينت السعودية، ديمة اليحيى، أمينا عاما لمنظمة التعاون الرقمي، التي تم إطلاقها من قبل المملكة والبحرين والأردن والكويت وباكستان، لتنمية الاقتصاد الرقمي المشترك وتسريع نموه.
واليحيى، أكاديمية حصلت على درجة البكالوريوس في علوم الحاسب ونظم المعلومات من جامعة الملك سعود، قبل أن تدخل عالم التقنية وتحقق نجاحات لافتة في قطاعيه الخاص والحكومي، رغم أنها ستبلغ العام المقبل الأربعين من عمرها.
وخلال مسيرتها المهنية، عملت اليحيى مستشارة، ومصممة برامج، وقائدة مبادرات رقمية استراتيجية، حيث شغلت العديد من المناصب، وبينها الرئيس التنفيذي للابتكار بمؤسسة "مسك"، والرئيس التنفيذي لوحدة التحول الرقمي، والرئيس التنفيذي للابتكار في "مايكروسوفت"، ورئيس الخدمات الإلكترونية في وزارة الخارجية.
 كما عملت اليحيى في العديد من المجالس، مثل الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، ومجلس الاقتصاد والمجتمع الرقمي بالمنتدى الاقتصادي العالمي، والشبكة العالمية لريادة الأعمال، واللجنة التنفيذية لمجموعة الأعمال لقمة العشرين (G20)، واللجنة الاستشارية لسياسة الاقتصاد الرقمي السعودي.
واليحيى هي المؤسس والمدير التنفيذي لمنظمة "وومن سبارك" أو "Woman Spark" بالإنجليزية، والمعنية بتدريب النساء في السعودية على صناعة التكنولوجيا منذ الإنشاء في عام 2013.