الأديبة والشاعرة : دورين نصر سعد - لبنان - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

طلب صداقة...

أن تطلب صداقته
و تكتب ما لم يخطر على بالك يومًا،
يبدو كبرعم تفلّت من قبضة زهرَة
و تاه عطره في السماء برهَة...

أن تفرك النعاس و تسافر
على جناح فراشة،
و تصبح من عشّاق التاريخ و الفلسفة،
بعد أن كنت تستمع إلى سقوط الليل،
و أنغام الحزانى،
أمرٌ فيه شغفٌ و إثارة...

أن تتحرّر من كلّ ما وضّبته في سنواتك السابقة،
و تفتّش في محفظتك، عن أوراق
لم تمسّدها يد الليل بعد
و تخرّب معالم اللغة و تبحث عن
ثقب في الهواء،
في كلّ هذا فتنة عابرة...

أن تبدّل موقع الضمائر فجأة
و تحذف كان و تبقي سوف،
و تلغي كلّ الأفعال الماضية،
و تحذف النقطة، و تضع فاصلة،
كلّ هذا لم يكن في حسابك،

كيف أصبحت مقيمًا في صفحته،
تفتقده و تتفقّده كلّما غاب،
كيف يحصُل أن تطلب صداقته
و كان مقيما في صفحتك،
كلّما بحثت عنه، كان يلاحقك...