" وكالة أخبار المرأة "

 دق انتشار فيروس كورونا ناقوس الخطر في جميع مجالات الحياة، وخاصة المجالات الإنسانية، ومن بينها الحمل، الذي حذر منه الخبراء في "زمن كورونا".
وبالرغم من أن خطورة الفيروس على المرأة الحامل والمولود الجديد لم تثبت حتى الآن، ولكن عدة عوامل دفعت خبراء الصحة لتحذير النساء من الحمل وسط هذه الأزمة.
العامل الأول ينبع من انخفاض مستوى الرعاية الصحية بشكل عام، حول العالم، بسبب انشغال المستشفيات بالتعامل مع إصابات كورونا، التي ترتفع بتسارع مخيف يوما بعد يوم.
المستشفيات التي لم تكن مهيئة للتعامل مع وباء من هذا النوع، لن تكون مستعدة بشكل طبيعي للتعامل مع حالات الحمل القادمة وسط الأزمة، وفقا لصحيفة "غلوب أند ميل".
السبب الثاني الذي دفع للتحذير من الحمل، هو نقص المعلومات الكافية حول تأثير فيروس كورونا على الجنين، وتأثير الإصابة على المولود الجديد.