دبي - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

أعلنت شركة ’إمباير إنترتينمنت‘ المتخصصة في السينما والترفيه عن طرحها لفيلم ’نساء صغيرات‘ Little Women في دور السينما ضمن منطقة الشرق الأوسط يوم 30 يناير 2020.
وكانت شركة ’إمباير إنترتينمنت‘ قد استضافت عرضاً خاصاً للفيلم في سينما عقيل ضمن السركال أفنيو بدبي، تلاه جلسة نقاش حول الفيلم، وذلك يوم الأحد 26 يناير 2020، حيث ضمت الجلسة التي حملت عنوان ’لسن نساء صغيرات‘ (Not So Little Women) بعضاً من أكثر سيدات دبي إلهاماً ونجاحاً، نساءٌ تحرّرن من الصور النمطية وتخطّينَ كل الاحتمالات والتوقعات ليحقّقن إنجازات مذهلة في القطاعات المختلفة.
وحضر الفعالية عدداً الضيوف المميزين أمثال أحلام البولوكي، مديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب؛ وغيتا مجدي، مديرة اتصالات المجموعة لدى شركة فيات كرايسلر للسيارات الشرق الأوسط؛ والكاتبة الإماراتية المبدعة روضة المري، حيث شاركن تجاربهن الشخصية وقدمن صورةً نموذجيّةً عن الأنثى الناجحة وإنجازاتها في منطقة الشرق الأوسط والعالم. ويشجّع فيلم ’نساء صغيرات‘ كل امرأة على كتابة قصة حياتها التي ترغب بعيشها بملء إرادتها مثل ضيفات الجلسة الأربع اللاتي يمتلكن ذات التصميم والإرادة للتحكّم بمسار حياتهنّ الفريد وكتابة صياغات جديدة لمعنى النجاح.
وتأتي هذه الخطوة التي طال انتظارها من قبل عشاق الشاشة الفضية بعد ترشّح الفيلم لنيل 6 جوائز خلال حفل الأوسكار المرتقب لعام 2020، وأبرزها جائزة الأوسكار لأفضل صورة. ويروي الفيلم، الذي يحمل الرؤية الإخراجية للمبدعة جريتا جيروج، حكايةً مفعمةً بالذكريات واللحظات الهامة والحوادث المصيرية وصراعات الإرادة الحرة التي شكّلت قصة حياة الشقيقات مارش الأربع - جو، الكاتبة المستقّلة عاشقة التحدي؛ وميج، الشابة الواعية والداعمة صاحبة المبادئ والتي تسعى لأن تصبح ممثلة؛ إضافة إلى بيث، الموسيقية المرهفة ذات القلب المنفتح؛ وإيمي، الرسامة الطموحة ذات العقلية الذكية - حيث يصور الفيلم مراحل بلوغ وتطوّر شخصية كل من الشقيقات اللاتي تختلفن في طريقة تفكيرهن ولكن يجمعهن رابط متين من الأخوّة.
وكانت المخرجة جريتا جيروج، التي أخرجت أيضاً فيلم ’ليدي بيرد‘ (Lady Bird)، قد كتبت سيناريو العمل بوحي من إبداعات الروائية الأميركية لويزا ماي ألكوت ورائعتها الكلاسيكية الشهيرة ’نساء صغيرات‘، إذ نجحت جيروج في ابتكار نسخة متفرّدة من إحدى أشهر القصص في تاريخ الأدب العالمي، وهذا ما يتكشّف من خلال التغير الداخلي الذي تعيشه شخصية جو مارش بكل انعكاساته المتقلّبة على حياتها الخيالية. وتجد المخرجة بأن قصة الشقيقات مارش المحبّبة على قلوب الجميع تشكّل موضوعاً هاماً في كل العصور، وأن طرحها الآن جاء في الوقت المثالي، خاصةً وأنها تحكي عن أربع شابات يحذوهنّ الإصرار والتحدي لعيش الحياة وفقاً لشروطهنّ الخاصة. وقد مثّلت أدوار الشقيقات جو وميج وإيمي وبيث مارس كلّاً من النجمات سيرشا رونان وإيما واتسن وفلورانس بوج وإليزا سكانلين على التوالي، كما شارك في الفيلم تيموثي شالاميت الذي لعب دور لوري لورنس جار الشقيقات، ولورا ديرن التي لعبت دور مارمي، إضافة إلى أيقونة السينما العالمية ميريل ستريب بدور العمة مارش.