" وكالة أخبار المرأة "

أظهر "الكتاب الأزرق للوضع النفسي للمجتمع" الصادر عن مركز أبحاث علم النفس التابع للأكاديمية الصينية للعلوم الاجتماعية في 26 ديسمبر الجاري، أن هناك فرقا كبيرا بين الجنسين في الرضا عن الزواج في الصين. حيث يعد الرجال الأكثر رضا عن الزواج من النساء، ويمثل الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما الأكثر رضا عن الزواج. وعلى مستوى المدن، تسجل مدن الدرجة الأولى أدنى مستوى من الرضا عن الزواج. كما ترتبط المكانة الاجتماعية والاقتصادية ارتباطا إيجابيا بالرضا عن الزواج، حيث أن قيم الاهتمام بالأسرة تؤثر على الرضا بالزواج بشكل إيجابي، في حين أن قيم الاهتمام بالسعي المادي تؤثر على الرضا عن الزواج بشكل سلبي.
وأظهر التقرير أيضا أن الرجال في مدن الدرجة الأولى الأكثر تعرضا لضغوط الإسكان والدخل والمعاشات التقاعدية وتعليم الأطفال والتوظيف عن المناطق الأخرى، حيث يعاني الرجال الذين يقل دخلهم الشهري عن 7000 يوان في مدن الدرجة الأولى ضغوط أكبر، ويمثل الدخل والتوظيف ضغطين رئيسيين يؤثران على الشعور بالسعادة. كما يقول التقرير أنه ينبغي تركيز الاهتمام على مصادر ضغوط الرجال في مدن الدرجة الأولى المتمثلة في الدخل والزواج والتوظيف والأسعار.
وأظهر التقرير أن الصحة النفسية للنساء الصينيات أفضل من الرجال، حيث تعد المرأة أكثر قدرة على التكيف مع البيئة وأكثر اهتماما بالتطوير الذاتي وأكثر وضوحا على مستوى الهدف. أما من منظور العمر، فيظهر مواليد ما بعد السبعينات والثمانيات صحة نفسية سلبية أكثر نسبيا، أما مواليد ما بعد التسعينات فهم المجموعة الأكثر إيجابية من حيث الصحة النفسية.