باريس - " وكالة أخبار المرأة "

تصدرت فرنسا وانجلترا قائمة الاتحاد الأوروبي من حيث عدد ضحايا الاغتصاب والعنف المسلط على المرأة.
وحسب مكتب الإحصاء الأوروبي ”يوروستات”، فإن فرنسا تتصدر قائمة الدول التي شهدت جرائم عنف ضد المرأة سنة 2017، حيث بلـغ عدد ضحايا جرائم العنف ضد المرأة في فرنسا 601 امرأة، و380 في ألمانيا، و227 في انجلترا، فيما بلغ العدد في إيطاليا 130، وفي إسبانيا 113 امرأة خلال الفترة نفسها.
وفي إيطاليا، فقد بلغ عدد ضحايا جرائم العنف ضد المرأة 142 سيدة عام 2018، منها 119 ضحايا العنف الأسري.
أما دولة انجلترا، فقد جاءت في صدارة الدول التي تشهد حالات تحرش واغتصاب.
ففي 2017، تعرضت 48 ألف و122 امرأة للاغتصاب، فيما تأتي فرنسا في المرتبة الثانية بـ14 ألف و899 حالة اغتصاب، ثم ألمانيا بـ 7 آلاف و831 حالة اغتصاب، فالسويد بـ6 آلاف و810 حالة.
وتفيد الأرقام، بأن عدد النساء اللواتي تعرضن للتحرش في انجلترا سنة 2017 وصل إلى 46 ألف و465 سيدة، وفي ألمانيا 24 ألف و702، وفي فرنسا 21 ألف و177، وفي السويد 10آلاف و162.
كمــا أظهرت معطيات انجليزية رسمية أنه تم التبليغ عن مليون و198 ألف و94 حالة عنف أسري في إنجلترا وويلز خلال الفترة من مارس 2017 إلى مارس 2018.
من جهة أخرى، فإن معطيات مكتب الإحصاءات الأوروبي، تفيد بأن ألمانيا احتلت المرتبة الأولى بين دول الاتحاد الأوروبي في عدد جرائم قتل الأزواج لزوجاتهم بـ189 جريمة، تلتها فرنسا بـ123 جريمة، ثم رومانيا بـ 84 جريمة فإنجلترا بـ70 جريمة وإيطاليا بـ 65 جريمة، فيمــا تفيد بيانات وزارة الأسرة الألمانية، بتعرض 114 ألف و393 سيدة للعنف الجسدي عام 2018، في حين قتلت 122 سيدة على يد أزواجهن أو أزواجهن السابقين.
كما تؤكد معطيات رسمية فرنسية تعرض 122 سيدة على الأقل لاعتداءات جسدية من أزواجهن أو شركائهن منذ جانفي الماضي.
وتظهر الإحصاءات ارتكاب جريمة عنف ضد المرأة من قبل الأزواج أو الأزواج السابقين مرة كل ثلاثة أيام في فرنسا، كما تشير إلى تأثر 220 ألف امرأة سنوياً من العنف الأسري.