الأديبة والشاعرة : دورين نصر سعد - لبنان - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

تلك المرأة اللاهية،كانت تعبث بأنفاس العابرين..
و ترقص بقدم واحدة فوق حبال الصدفة..
كانت تتمايل مع ابتسامة الناظرين الى ذاك البريق الذي كان يسيل من عينيها...
تسرق الضوء من نظراتهم وتعدو بخفة،
تنساق مع هوائهم على إيقاع هواها...
وتحلم ان تخرج الى فضاء واسع...
من نافذة ،يتبعثر الأفق خلف ظلالها..
فتتشظى أنفاس المارة..
وتفقد السكينة رونقها...

اللحظة سالت بين يديها ...
وارتبك الضوء المرتجف على بقعة جسدها..
لعلها دونت على ورقة الورد عبارتها:
اعبر فوق افق الزمن ولا تلهو مع ميلان الكلمات ...

علك تسمع دويّ الزمن في زفراتها...