الرفاع - المنامة - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

أكدت  هالة الأنصاري الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة أن المجلس يتابع عملية التشبيك بين جميع الفرق المشاركة في مسابقة "الهاكاثون العلمي للمرأة البحرينية" مع الجهات ذات العلاقة في القطاعات المختلفة، بهدف حث الجهات المختصة لتقديم التوجيه المناسب لتطوير الأفكار وتقديم الدعم المطلوب لتبني المشاريع وتنفيذها على أرض الواقع، وبما يضمن استدامة وتنمية تلك المشاريع.
جاء ذلك خلال لقاء سعادتها مع الفرق الـ 12 التي شاركت في أول هاكاثون نسائي في مملكة البحرين أقامه المجلس الأعلى للمرأة بالتعاون مع كلية البحرين التقنية (البولتيكنك) بعنوان "تنافس وابتكار"، كأحد الانشطة والفعاليات الرئيسية المصاحبة ليوم المرأة البحرينية الذي جرى تخصيصه هذا العام للاحتفاء بالمرأة في مجال التعليم العالي وعلوم المستقبل حيث جرى توزيع شهادات المشاركة على عضوات الفرق.
وأوضحت الأنصاري في تصريح لها بهذه المناسبة أن المجلس الأعلى للمرأة سيبدأ بهذا التوجه من خلال تبني المجلس لأحد المشاريع المشاركة في الهاكاثون، مشروع "مرشدك"، وهو عبارة عن تطبيق الكتروني معني بخدمات الإرشاد الأسري والحماية الاجتماعية لدى الجهات الرسمية على مستوى مملكة البحرين وذلك نظراً لارتباط فكرة المشروع بشكل مباشر مع اختصاصات المجلس ويتسق مع مجال الاستقرار الأسري من الخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية.
وبينت الأنصاري أن هذه التوجه يأتي من حرص المجلس الأعلى للمرأة على تعزيز مشاركة المرأة في مجال علوم المستقبل ورفع اسهاماتها في بناء اقتصاد المعرفة، وذلك من خلال تطوير البنية التحتية الداعمة لعلوم المستقبل، والاستثمار في البحوث كأداة مثلى لدوران عجلة الابتكار، والاستمرار في تطوير قدرات الجيل القادم في مجالات الابداع والابتكار، واستدامة تقدم المرأة البحرينية في المجال وتقلدها للمناصب النوعية والقيادية.
وخلال اللقاء، ألقت الشيخة دينا بنت راشد آل خليفة مدير عام السياسات والتطوير أوضحت فيها بأن تجربة الهاكاثون العلمي ستخضع لتقييم المجلس وذلك لتطويره كمنصة دورية تشجع النساء وتنمي مهاراتهم على توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي وإجادة استخدامها ويرفع من مشاركتها في مجالات الاقتصاد الرقمي.