نجلاء سليمان - القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

أعلن مهرجان القاهرة السينمائى الدولى عن التوقيع على ميثاق للمساواة بين النساء والرجال فى الفعاليات السينمائية بحلول 2020، والمعروف باسم «5050 فى 2020» ليكون المهرجان الأول عربيا والثانى إفريقيا الذى يعلن التزامه ببنود الوثيقة التى أطلقتها حركة «5050 فى 2020»، وكان أول الموقعين عليها مهرجان كان السينمائى فى دورته الـ71 عام 2018، وبموجب هذا التوقيع سيكون «القاهرة السينمائى» ملتزما بدءا من دورته الـ42، المقرر إقامتها خلال شهر نوفمبر 2020، بإعلان الإحصائيات المرتبطة بنسب مشاركة النساء فى فريق البرمجة، ولجنة الاختيار، كما يلتزم المهرجان أيضا بدءا من العام المقبل، بإعلان نسبة الأفلام التى تقدمت من إخراج نساء، وعدد الأفلام التى اختارها المهرجان منها.
وفى هذه المناسبة، أكد المنتج محمد حفظى، رئيس مهرجان القاهرة السينمائى الدولى، أن مصر تهتم بتمثيل المرأة فى جميع المجالات عموما والسينما بوجه خاص، كما أن نسبة تمثيل المرأة فى السينما العربية توازى وربما تزيد عن نسبة تمثيلها فى الغرب، وبالتالى فإن انضمام مهرجان القاهرة لهذه المبادرة يعد تأكيدا وتعزيزا لهذا الموقف، الذى أعلنه العام الماضى بوضوح عبر برنامج «مخرجات عربيات»، والذى احتفى خلاله بـ8 شخصيات نسائية عربية برزت وتألقت فى مجال الإخراج السينمائى، وعرض أفلامهن، وهى: «نوارة» لهالة خليل من مصر، و«الخروج للنهار» لهالة لطفى من مصر، و«3000 ليلة» لمى مصرى من فلسطين، و«واجب» لآن مارى جاسر من فلسطين، و«وجدة» لهيفاء المنصور من السعودية، و«على كف عفريت» لكوثر بن هنية من تونس، و«السعداء»، لصوفيا جاما من الجزائر، و«آلات حادة« لنجوم الغانم من الإمارات.
وأوضح حفظى، أنه عندما اطلع على شروط المبادرة وجدها بالفعل متحققة فى الهيكل الإدارى لمهرجان القاهرة وفريق البرمجة، حيث إن غالبية العاملين بالمهرجان بشكل عام من النساء، وهذه رسالة للعالم بأن مصر بشكل خاص والعالم العربى بشكل عام يهتم بتمكين المرأة حتى قبل إطلاق مبادرة «5050 فى 2020».
هذا وكشف أحمد شوقى المكلف بأعمال المدير الفنى للمهرجان عن الاحتفاء بالانضمام لهذه الوثيقة بإقامة عرض جالا لفيلم «سيدة البحر» للكاتبة والمخرجة السعودية شهد أمين، والذى يسرد قصة فتاة لم تستسلم للتقاليد المظلمة التى تحكم قريتها وتقرر صُنع مصيرها بيدها. وتجدر الإشارة إلى أن فيلم «سيدة البحر»، الذى أنتجته «إيمج نيشن أبوظبى»، إحدى الشركات الرائدة الحائزة على الجوائز فى قطاع صناعة المحتوى الإعلامى والترفيهى، تم عرضه ضمن مسابقة «أسبوع النقاد» المرموقة التى أقيمت على هامش النسخة الـ 76 من مهرجان البندقية السينمائى الدولى، وقد فاز بجائزة «فيرونا» للفيلم الأكثر إبداعا. ويشارك «سيدة البحر» كذلك ضمن مسابقة «آفاق السينما العربية» المقامة ضمن فعاليات الدورة القادمة من مهرجان القاهرة السينمائى الدولى (20ــ29 نوفمبر 2019).
بدورها أكدت ممثلة مبادرة 5050، دلفين بيسيه، سعادة المبادرة بانضمام مهرجان القاهرة، مشيرة إلى أن توقيعه على الميثاق يعبر عن ارتباط المهرجان والتزامه بالمساواة وتمكين المرأة فى العالم العربى، مشيرة فى الوقت نفسه إلى أن مبادرة 5050 تأمل فى انضمام المزيد من المهرجانات العربية إلى المسيرة التى بدأها القاهرة السينمائى بتوقيعه على الميثاق والانضمام للمبادرة.
يذكر أن وثيقة مبادرة 5050 فى 2020، وقع عليها حوالى 60 مهرجانا سينمائيا، أبرزها؛ برلين، ولوكارنو، وفينسيا، وتورنتو، وسان سيباستيان، لندن، وسراييفو، ولوس أنجلوس، وروما، ونيويورك، و«آنسى» للرسوم المتحركة، و«كليرمون فيران» الدولى للأفلام القصيرة، ومن إفريقيا وقع على الوثيقة مهرجان وحيد هو «دربان» بجنوب إفريقيا.