الكاتبة الصحفية : ريم عبد الباقي - السعودية - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

تم الإعلان في يوم ٥/٩/٢٠١٩ عن إقامة مملكة الجبل الأصفر ..
خبر مفاجئ لدرجة أنني ظننت لوهلة انه مجرد عنوان لجذب القرّاء أو مقلب من نوع ما او دعايه لمسلسل او فيلم  فأنا  لم اسمع عن الأمر من قبل و أنا متابعة بوميه لكل مواقع الأخبار العربيه و العالميه ..  لم يعلن سابقاً عن أي تحضيرات لقيام تلك الدوله من قبل وسائل الإعلام و لكن و  بعد البحث وجدت  خبراً نشر منذ فتره بشكل مختصر  عن  "قبول ٢٤ دوله و عدد من المنظمات الدوليه الحضور لمؤتمر إعلان قيام مملكة الجبل الأصفر  في مدينة أوديسا بدولة أوكرانيا " فقط هذا هو الخبر .
أثار الأمر فضولي و رحت أبحث و ابحث عن أي معلومات عن تلك الدولة الوليدة
و هذا ما وجدته ..
مملكة الجبل الأصفر هي دوله عربيه إسلاميه ذات سياده و رئيسة وزرائها هي السيده نادره ناصيف وهي من أعلنت عن قيام الدوله بالنيابة عن ملكها الذي بحثت كثيراً لأعلم من هو و لكني لم اجد أي معلومات عنه ..  حتى الآن مازال الأمر محيراً ما هذا الغموض ؟!
بحثت أكثر فوجدت أنها دوله تحدها مصر من الشمال و السودان من الجنوب و مساحتها تعادل تقريباً مساحة دولة الكويت ، ستقوم على أسس إقتصاديه و علميه و سياسيه حديثة و متطورة و هذه الدوله ستكون الملجأ لكل شخص فقد هويته الوطنية لأي سبب .. الحروب ، الإنقسامات ، ولادتهم في دول لا تعترف بهم كمواطنين فبقوا تحت وطأة كلمة بدون في خانة الجنسيه و غيرهم ...
  بدأ شعوري بالضيق من الغموض الذي يلف قيام تلك المملكة يتبدل لشعور بالغبطة و الأمل و التفاؤل فمازال هناك من يفكر بإنسانيته و يعمل ليحفظ لبقية البشر حقهم في تلك الإنسانيه فمن أهم أهداف تلك الدوله هو إعادة توطين تلك الفئة المنكوبة من البشر و إعطائهم الحق في حياة كريمة و تعليم و رعاية و شعور بالأنتماء لوطن يحتضنهم .. ما أجمل ذلك و ما أحوج البشريه بالفعل لخطوات كهذه لحل أزمة ملايين البشر ..
و لكن لم لم ينل ذلك الخبر العظيم حقة من الأهتمام و التغطية الإعلامية ؟ لم مازال كل شيء غامض ؟ شيء محير ..
مازلت أخشى أن يكون خبراً كاذباً أو أن أستيقظ لأجده مجرد حلم .