القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

 في الوقت التي تتواجد فيها المرأة داخل كل الأحزاب السياسية بصورة كبيرة بل وفى الهيئات البرلمانية كنائبة للحزب تحت قبة البرلمان، هناك مناصب لا تشغلها المرأة في الأحزاب السياسية حاليا ومن أبرز هذه المناصب، رئيس حزب وأمين عام حزب وسكرتير عام حزب.
رئيس الحزب
مع كون المرأة جديرة بكل هذه الأعمال لكن لا توجد رئيسة لحزب سياسي رغم أن لوائح الأحزاب السياسية الداخلية لا تمنع ترشحها ووصولها إلى أعلى القمة في المناصب الحزبية لكن لم نراها في الوقت الحالى رئيسا لحزب سياسي وخاصة الأحزاب الكبرى على الساحة السياسية وربما أيضا لم ترشح على رئاسة الحزب امرأة أو تأتى في منافسة قوية.
الأمين العام
ويأتى أيضا منصب الرجل الثانى بالحزب وهو الأمين أو السكرتير العام لا توجد امرأة على هذه المناصب وهو أيضا منصب يجرى بالانتخابات في بعض الأحزاب السياسية والتعيين في البعض الآخر وهو ما لم تظهر فيه امرأة، أما منصب نائب رئيس الحزب فربما تظهر فيه المرأة في بعض الأحزاب لكن بصورة ضعيفة للغاية أو ربما معدومة وخاصة أن الظاهر حاليا هم نواب رجال لرؤساء الأحزاب بالرغم أنها تترأس لجان سواء داخل الحزب أو في المحافظات المختلفة لكنها لم تظهر في مثل المناصب العليا.
اللوائح لا تمنع
قال المهندس حسام الخولى الأمين العام لحزب مستقبل وطن: إن اللوائح لا تمنع ترشح المرأة على رئاسة الحزب وأيضا على كل المناصب التي تريد الترشح عليها داخل الحزب وقت الانتخابات، لافتا إلى أن عدد المرأة ليس كبيرا.
العمل الاجتماعي
وأضاف تهتم المرأة أكثر بالعمل الاجتماعى والجمعيات الأهلية، لافتا إلى أنه كلما زاد عددها في العمل السياسي سيزيد تواجدها، مشيرا إلى أن هناك 5 وزيرات في حكومة المهندس مصطفى مدبولى.