عمان - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

بتاريخ 15/12/2018 نشر موقع "عمون" الإخباري بالوثائق خبر إلغاء تعيين المهندسة إيمان المراحلة كمديرة تنفيذية في بلدية بصيرا بحجة أنها "أنثى"، وذلك بعد أن تقدمت للوظيفة المعلنة، وإجتيازها الإمتحان التنافسي بعد التأكد من توفر كافة الشروط المطلوبة في الإعلان الذي تم نشره من قبل البلدية بالتنسيق مع وزارة الشؤون البلدية وديوان الخدمة المدنية.
وتعرب جمعية معهد تضامن النساء الأردني "تضامن" عن إستهجانها لقرار مجلس بلدية بصيرا المتضمن عدم الموافقة على إستكمال إجراءات تعيين المهندسة كمديرة تنفيذية كونها "أنثى"، وتطالب الجهات المعنية بالعمل على تصويب الوضع والسير بإجراءات التعيين حسب الأصول ووفقاً للقانون، ومنع تكرار مثل هذه الممارسات التي من شأنها أن تعصف بشعار ديوان الخدمة المدنية "نزاهة...عدالة...تكافؤ فرص" وتفرغه من مضمونه.
وتضيف "تضامن" بأن المساواة بين الجنسين "بحكم القانون" تخفي بين طياتها في كثير من الأحيان تمييزاً ضد النساء "بحكم الواقع والممارسة"، فهل والحال هكذا تكون التشريعات بحد ذاتها كافية لضمان المساواة بين الجنسين؟ وما هي ضمانات المساواة في المعاملة بين النساء والرجال؟
إضافة الى ذلك، ومن جهة أخرى ذات علاقة فإن "تضامن" ومن خلال الأرقام الرسمية لديوان الخدمة المدنية تعتقد بأن تقليص الوظائف الحكومية كان على حساب النساء لوحدهن، وهن يدفعن ثمن الإجراءات الحكومية الرامية الى الحد من التعيينات الجديدة، حيث إنخفضت تعيينات النساء بنسبة 72.9% خلال عام 2017 وإرتفعت تعيينات الرجال بنسبة 8.2%.
الإناث يشكلن 76% من الطلبات التراكمية في ديوان الخدمة المدنية وبعدد 275 ألف طلب
هذا وقد بلغ العدد التراكمي لطلبات التوظيف المقدمة لديوان الخدمة المدنية حتى نهاية عام 2017 بحدود 361621 طلباً وبإرتفاع نسبته 8.2% مقارنة مع 334301 طلباً حتى نهاية عام 2016، في حين بلغ عدد الأفراد ذكوراً وإناثاُ المعينين خلال عام 2017 بحدود 8121 فرداً وبإنخفاض نسبته 27.2% مقارنة مع 10332 فرداً تم تعيينهم عام 2016، كما أن نسبة التعيين خلال عام 2017 الى عدد الطلبات التراكمية لم تتجاوز 2.2%، وذلك حسبما جاء في التقرير السنوي لعام 2017 والصادر عن ديوان الخدمة المدنية.
وتشير "تضامن" الى أن الطلبات التراكمية للإناث وصلت الى 275137 طلباً (86484 طلباً للذكور) وهو ما يشكل 76.1% من مجمل الطلبات، علماً بأن عدد الطلبات التراكمية للإناث حتى نهاية عام 2016 بلغت 255804 طلبات (78497 طلباً للذكور).
وبتوزيع الطلبات التراكمية للإناث على أقاليم المملكة، نجد بأن 140230 طلباً في إقليم الوسط، و 103806 طلبات في إقليم الشمال، و 31101 طلباً في إقليم الجنوب.
وتراجعت بشكل حاد التعيينات الجديدة للإناث وبنسبة 72.9% فيما إرتفعت تعيينات الذكور بنسبة 8.2%، حيث تم تعيين 3512 امرأة مقابل 4609 رجال خلال عام 2017، في حين عينت 6072 امرأة مقابل 4260 رجلاً خلال عام 2016.
وتضيف "تضامن" بأن عدد الطلبات الجديدة المقدمة من الإناث بلغت 25256 طلباً، منها 3255 طلبات من إقليم الجنوب (1545 طلباً لجامعيات و 349 طلباً لحاملات الدبلوم)، و 8682 طلباً من إقليم الشمال (8096 طلباً لجامعيات و 586 طلباً لحاملات الدبلوم)، وأخيراً 13319 طلباً من إقليم الوسط (11932 طلباً لجامعيات و 1387 طلبات لحاملات الدبلوم).
النساء يحصلن فقط على واحدة من كل 3 فرص عمل مستحدثة في الأردن
أظهرت نتائج مسح سنوي جديد صدر عن دائرة الإحصاءات العامة خلال شهر تشرين أول (2018) بعنوان "مسح فرص العمل المستحدثة – سنوي 2016" ، على أن العدد الإجمالي للفرص المستحدثة خلال عام (2016) بلغ (57087) فرصة عمل، منها حوالي 45300 فرصة عمل للأردنيين وبنسبة 79.4%.
وتضيف "تضامن" بأن فرصة العمل المستحدثة تشير الى الوظائف الجديدة التي إستحدثها سوق العمل مطروحاً منها الوظائف المفقودة خلال الفترة المحددة بالمسح، حيث بلغت الوظائف الجديدة حوالي (94604) وظيفة والمفقودة حوالي (37517) وظيفة.
ويلاحظ بأن القطاع الخاص أوجد 41437 فرصة عمل جديدة وتجاوزت في عددها تلك الفرص التي إستحدثها القطاع الحكومي والبالغة 15024 فرصة عمل، حيث بلغت نسبة الوظائف المستحدثة في القطاع الخاص 72.6% مقابل 26.4% إستحدثها القطاع العام فيما لم يتم تحديد القطاعات لحوالي 1% من فرص العمل.
وتشكل فرص العمل المستحدثة للنساء حوالي ثلث فرص العمل المستحدثة، أي أنه من بين كل 3 فرص هنالك فرصة عمل واحدة للنساء، حيث بلغت نسبة الفرص المستحدثة للنساء مقارنة مع الرجال (30.7%) من مجموع الفرص بواقع (17552) فرصة عمل للإناث و(39534) فرصة عمل للذكور وبنسبة 69.3%.
44% نسبة العاملات في القطاع الحكومي وبعدد 116 ألف إمرأة
كما أظهر الكتاب السنوي لعام 2017 والصادر عن دائرة الإحصاءات العامة بأن النساء يشغلن ما نسبته 44.2% من أعداد العاملين في الوزارات والمؤسسات الحكومية والبالغ عددها 100، حيث بلغ عدد العاملين والعاملات 262449 شخصا حتى نهاية عام 2016 من بينهم 115979 موظفة، 70% منهن يحملن شهادة البكالوريس فأعلى.