مسقط - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

افتتحت منظمة المرأة العربية أعمال الاجتماع السادس للجنة الاستشارية الدائمة للشباب العربي، والذي عقد اليوم الموافق 15 ديسمبر 2018 بسلطنة عمان، ويشارك في الاجتماع ممثل أو ممثلة من كل دولة عربية وعددا من الشباب العماني.
وألقت الدكتورة فاديا كيوان المديرة العامة لمنظمة المرأة العربية كلمة افتتاحية تناولت فيها أن "أيام مسقط" تعتبر منعطفا مهما في مسيرة المنظمة وأن كل هيئة من هيئاتها ستعالج مواضيع حساسة وتتخذ قرارات من شأنها تأكيد انطلاقة جديدة للمنظمة وتصاعدا وتعاظماً لدورها في مواكبة التحولات التي يشهدها العالم العربي عموماً والمرأة في العالم العربي على وجه الخصوص.
وفي موضوع المرأة والأمن والسلام، تهتم المنظمة بواقع العنف الذي تزايد خاصة على النساء والفتيات، وعلى المجتمعات الأهلية عموماً بفعل الأعمال العسكرية. وأن النساء والفتيات يشكلن الفئة الكبرى في تجمعات أو مخيمات النازحين والمهجرين قسراً.
وطالبت الدكتورة فاديا كيوان بتكثيف جهود إنهاء الحروب وإطلاق عمليات التسويات وإرساء السلام والاستقرار في الدول العربية، ومعالجة نتائج الحروب على المجتمعات التي كانت ضحيتها المرأة.
ونوهت بأن المنظمة قد وضعت برنامجاً مخصصاً لمساندة النساء والفتيات اللواتي يعشن في بيئات مهمشة مثل تجمعات النزوح واللجوء والعشوائيات في المدن والمجتمعات الريفية والنائية.
وفي أولويات المنظمة أيضاً موضوع تمكين النساء والفتيات في المجال الاقتصادي عبر تكثيف دورات التدريب للمدربات بهدف زيادة الطاقات والمهارات ودعم هؤلاء فنياً للقيام بدورات تدريبية وطنية ومحلية. والهدف العام هو: تشجيع النساء على الانخراط بصورة أوسع في الحياة الاقتصادية وتطوير قدرات النساء والفتيات ومهاراتهن وثقافتهن السياسية والقانونية من أجل أن يكون حضورهن واسعا وفاعلا في الحياة العامة، في المجالات التشريعية والسياسية والتفاوضية.
وتعتبر منظمة المرأة العربية الشباب من الجنسين خميرة المستقبل للمجتمعات العربية. وأن العمل بينهم ومعهم هو مدخل سليم لتفعيل دورهم، وبالتالي مساهمتهم المباشرة في الإصلاح والتصحيح والتطوير في مجتمعاتهم.
جدير بالذكر أن هذا الاجتماع يعد جزءاً من أيام مسقط حيث تعقد المنظمة العديد من الاجتماعات التي تحتضنها سلطنة عمان على هامش فعاليات المؤتمر السابع الذي يحمل عنوان "التمكين الاقتصادي للمرأة وتعزيز قيم السلام والعدالة والمواطنة".