الرياض - " وكالة أخبار المرأة "

أكدت سيدات أعمال سعوديات مشاركات في ملتقى نادي سيدات الأعمال الدولي الثاني، الذي عقد مؤخرا في قاعة الفريدة بالرياض على أهمية مثل هذه الملتقيات في تعزيز علاقات اقتصادية ثقافية مميزة سعياً لتحفيز الاستثمارات وتعزيز الحراك الاقتصادي وتبادل الخبرات بين سيدات الأعمال في داخل المملكة وخارجها.
وتوضح عضوة نادي سيدات الأعمال الدولي والمتحدثة باسمه مها شيرة رسالة النادي وتقول: "يسعى النادي لتعزيز التبادل التجاري بين الدول العربية والدولية والمساهمة في نهوض سيدات الأعمال وتشغيل ثرواتهم على المستوى المحلي والدولي، كما يهدف للتعريف بأعمالهن وأنشطتهن وتقديم المشورة وإبداء الرأي وتبادل المعلومات الخاصة بدراسات السوق المستهدف سواء للبلد المصدر أو المستورد، شيرة التي تمتلك مشروعا يعد الأول من نوعه في المملكة تحت مسمى «She Works»، والذي أسّس في نهاية العام 2014، بهدف تمكين رائدات الأعمال وصاحبات المشروعات الصغيرة أو حتى العمل الحر، ليمارسن أعمالهن في بيئة أنثوية مريحة وداعمة لهن، تؤكد على القوة الاقتصادية لسيدة الأعمال السعودية، حيث ذكرت أنها تملك المقدرة والمؤهلات لأن تكون محركا رئيسا في توجيه اقتصاديات الوطن، وأن هذه الملتقيات تلقي الضوء على مجالات الاستثمار ودور المرأة في تنمية الاقتصاد السعودي، وفي الجانب الاجتماعي أشارت شيرة إلى أن عضوات النادي من سيدات الأعمال وعددهن يتجاوز 200 عضوة يحملن مسؤوليات اجتماعية عدة تجاه مجتمعهن فهن يقمن بين فترة وأخرى بطرح الدورات التدريبية لعدد من المتدربات، كما يشاركن وخصوصا صاحبات المطاعم والمقاهي في الملتقيات الخيرية لدعم الجهات لإكمال رسالتها.
التعريف بالمشروعات
من جانبها ذكرت سيدة الأعمال نورة بلشرف، وهي مؤسسة النادي الذي يضم أكثر من 250 عضوة يتفاوتن في العمر ولكنهن يتميزن بمكانة مرموقة في مجال تخصصهن مثل الاتصالات، التسويق، الاستشارات، تنظيم المعارض، وغيرها.. تقول بلشرف: "الفكرة من وراء إنشاء النادي لها عدة أسباب، فقد كنت وراء إنشاء الشبكة في بادئ الأمر في منزلي بحكم أني صاحبة تجربة تجارية وأحب أن أكتسب الخبرات من خلال بناء العلاقات إلى أن تشجعت في طرح فكرة نادي سيدات الأعمال الدولي على أمل أن يأخذ شكلا وبعدا أكثر رسمية في المستقبل القريب، وأثنت على مثل هذه الملتقيات بقولها "إن الحفل يعد فرصة للتعارف بين سيدات الأعمال والتعريف بالمشروعات الجديدة.
وحظي الحفل بلمسة جمالية من أنامل سيدة الأعمال هناء الشثري التي عشقت فن الديكور فتخصصت فيه وأبدعت في مجالها، ثماني سنوات كانت كافية لتحجز هناء لنفسها مكانا مميزا في عالم المال والأعمال، فقد ذاع صيتها في فن الديكور والتصميم الداخلي، وأصبح لها بصمة ظاهرة وواضحة في عالم الديكور والمميز بلمسة إبداع نسائية واضحة وتترأس حاليا شركة "فنون الإكسسوارات"، وتقول هناء: لا حدود لطموحاتي فأنا دائما أطمح إلى العالمية والانتشار خارج الوطن، ولقد أثبتنا أننا مميزون في كثير من المشروعات، ومن يتعامل معنا يعود إلينا ومعه العديد من العملاء الجدد، وعن الملتقى أشارت الشثري إلى أهمية مثل هذه الملتقيات لمعرفة الاستثمارات النسائية الجديدة، ولطرح مرئياتهن لتحقيق التنمية الاقتصادية المطلوبة في ظل رؤية 2030.
العقبات تدفع للنجاح
وترى رائدة الأعمال الشابة بلقيس الشريدة أن الحفل فرصة للتعريف بإنجازات سيدات الأعمال، مبينة في الوقت نفسه أن العقبات يجب أن تكون دافعا للسعوديات لمزيد من النجاح لأن النجاح سيذلل المشكلات التي تواجههن ويشكل طريقا سهلا للشابات الراغبات بدخول مجال الأعمال، بلقيس التي وجدت من الزي الموحد فرصة سانحة للدخول في السوق السعودي بجانب دراستها للطب تقول "لاحظت من خلال تدريبي في المدن الطبية حاجة ماسة لتوفير اليونيفورم الطبي ومن هنا خرجت بفكرة نشاط تجاري يختص بالزي الموحد، وتثني بلقيس على الإجراءات الحكومية الميسرة في الوقت الحالي وتقول: "منصة اعتماد كانت من ضمن التسهيلات التي ساعدت في تسريع عملية الإنجاز وتوفير الوقت والجهد على المستفيدين من القطاعين والاستغناء عن التعاملات الورقية لتحقيق أعلى درجات الكفاءة والشفافية، فمن خلالها يتم استعراض وشراء المنافسات الحكومية والتقديم عليها ورفع المطالبات المالية وتتبعها بكل يسر وشفافية، وطالبت جميع الجهات الحكومية بالدخول في المنصة لتعم الفائدة على جميع الجهات.