القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

 دعا الدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمى، القطاع الخاص والشركات العاملة فى مصر لتخصيص جزء من النفقات المخصصة للمسئولية المجتمعية للبحث العلمى وتمكين المرأة، قائلا دائما ما نشتكى من قلة الأموال المخصصة لدعم البحث العلمى فى مصر ، لكن القطاع الهاص قادر على تغيير ذلك.
وقال خلال احتفالية تكريم ثلاثة من الباحثات المصريات بحضور الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى،  والدكتورة مايا مرسى رئيس المجلس القومى للمرأة ، والدكتور غيث فراس المدير الاقليمى لمنظمة اليونيسكو، وبنوا جوليا، مدير عام لوريال مصر، أن المبادرة رائدة وناجحة ونتمنى من القطاع الخاص التوسع والقيام بالمزيد من هذه المبادرات.
وتابع الدستور المصرى ينحاز للمرأة بشكل كبير لكن ذلك لا يتحقق على أرض الواقع حيث تشكل السيدات نحو 54% من إجمالى 1.2 مليون طالب ، مشيرا الى أن نسبة السيدات فى المراكز البحثية تصل الى نحو 54% من إجمالى 130 ألف باحث.
وتابع أن عدد الحاصلات على جوائز الدولة لا يتجاوز 15%، كما لا يتجاوز نسبة الحاصلات على براءات الاختراع 13%، ونسبة العاملات فى مجال الابتكار وريادة الأعمال لا يتجاوز 2% على الرغم من وصول تلك النسبة فى بعض البلدان الإفريقية إلى نحو 27%.
واوضح صقر أن هذا التفاوت يأتى بسبب الثقافة التى تضع اعباء إضافية على الفتيات، مضيفا خصصنا فى أكاديمية البحث العلمى 8 جوائز علمية للمرأة.