القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

صرحت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، أن تمكين المرأة يعد إحدى أولويات استراتيجية التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030"، حيث تعمل الدولة على إدماج المرأة وتقليل الفجوة بين الجنسين وتوفير فرص عمل لائقة، لأن الرؤية تستهدف الوصول بمعدل مشاركة المرأة إلى 35% بحلول 2020.
جاء ذلك خلال لقاء الوزيرة مع "بلرتا اليكو" ممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة لاستعراض نشاط عمل المنظمة فى مصر، والدور الحيوى الذى تقدمه للمرأة المصرية، وبحث تقديم الدعم لدور المنظمة فى خدمة السيدات.
وأضافت السعيد: إن هناك اهتمامًا بفكر تمكين المرأة للقيادة، ومصر تخطو خطوات متميزة فى هذا الاتجاه، مشيرة إلى أن هناك 6 وزيرات، و89 نائبة، بجانب أن رؤية مصر 2030 فى محورها الاقتصادى تعمل على إدماج المرأة وتقليل الفجوة بين الجنسين وتوفير فرص عمل لائقة، وتستهدف الوصول بمعدل مشاركة المرأة لـ35% بحلول 2020 وتصل لـ40% عام 2030.
وتابعت الوزيرة: إن الدولة تعتزم إطلاق أول صندوق ثروة سيادى بحلول نهاية العام الجاري، وستبدأ حملة الترويج فى النصف الأول من 2019 لتحفيز الاستثمار الخاص.