" وكالة أخبار المرأة "

قررت سيدة الأعمال "كريستنا روث" شراء منتجع بجوار ساحل بحر البلطيق ب"فنلندا" لتكون عبارة عن جزيرة نسائية ويحظر دخول الرجال، حيث أطلقت "كريستنا" عليها اسم "super she"، وذلك مقابل بيع شركتها "ماتيسيا للاستشارات"، والتي تكسبها الملايين .
وبحسب موقع "بيزنس إنسايدر" فإن "كريستينا روث" اشترت الجزيرة التي تبلغ مساحتها 8.47 فدّان بالكامل في سبتمبر من العام الماضي لتحقق حلمها بإقامة "جنة" للجنس اللطيف فقط.
وقالت "كريستنا" إن نساء الجزيرة هن مستقلات ماديًا وعاطفيًا ويسعين إلى إخراج أفضل ما لديهن من إمكانيات وإضفاء روح البهجة.
ويبدأ البرنامح الترفيهي للسيدات، منذ بداية نقلهن من مطار هلسنكي إلى جزيرة "super she"، ليمارسن رياضة التجديف، وركوب الدراجات، والمشي لمسافات طويلة وتمارين اليوغا، بالإضافة علاجات الوجه التدليك، وحمامات الساونا الفنلندية مرة واحدة على الأقل بعد الظهر.
ويمتد موسم الترفيه لسيدات "super she" على مدى 12 أسبوعًا، بدءا من شهر يونيو، ومن الممكن أن تتسع الكبائن الأربعة بالجزيرة لـ 10 نساء بحد أقصى في أي وقت، وهذا يعني أن 120 من أصل 6000 سيدة من مؤسسة "super she" الحاليين في إمكانهن الاعتكاف في الجزيرة لمدة أسبوع واحد للموسم القادم.