مروة محمد - القاهرة - " وكالة أخبار المرأة "

المرأة هى ذاك الكائن الرقيق الذي عرف منذ قديم الأزل بأنه المختص بأعمال المنزل وتدبيره وتربية الأبناء أي كونها زوجة وأم ولكنها على غير ذلك تماما فهى زوجة وأم وإمرأة عاملة في الوقت ذاته.
حيث يحتفل العالم أجمع غدا بمناسبة عيد العمال ولكون المرأة جزء رئيسي في المجتمع ترصد لكم "بوابة المواطن" اليوم مهن ذكورية عملت بها المرأة وأثبتت نجاحها بجدارة.
مهن ذكورية عملت بها المرأة
رفع الأثقال


رياضة رفع الأثقال من الرياضات الصعبة جدا وعلى الرغم من كونها تقلل من شأن المرأة كأنثى إلا أنها ترفع من شأنها في المجتمع المحيط بها حيث نجد في كل دولة أن المرأة في جميع الرياضات تحتل المراكز الأولى دائمًا ما يقوى من شأنها وهذا أيضا لا يأتي على حساب منزلها وبيتها بل تعتنى بالاثنين في وقت واحد.
كابتن طيار


قيادة الطائرة ليست من الأمور السهلة ولكن على الرغم من ذلك إلا أن المرأة المصرية استطاعت العمل بهذه المهنة ورأيناها في كابتن طيار حسناء تيمور.
النجارة


قد يقول البعض إن هذه المهنة هي مهنة للرجال فقط ولكن لا، في الحقيقة نجد أن مصانع الأخشاب لديها عمالة نسائية أيضا ليس هذا فقط بل إنهن يقفن على الماكينات الخاصة بتقطيع وتشكيل الخشب أيضا ويمكن أن نجد أن الفن الخشبى الذى يقوم به النساء أجمل مما يقوم به الرجال.
العمدة
القيادة وتسير الأمور وخاصة وإن كانت بلدة أمر في غاية الصعوبة ولا يحتاج لإمرأة وعلى الرغم من ذلك فرأينا المرأة في صورة عمدة وظهر ذلك كمثال واضح في إيفا عابيل كيرلس حيث عينت كهمدة لقرية كمبوها بحري في محافظة أسيوط.
القيادة


القيادة أيضا لم تتوقف عند الرجال فقط، بل إن النساء أيضا شاركت الرجال في هذا الموضوع وليس فقط في النقل الخفيف بل إنها تعدت ذلك وأتجهت الى النقل الثقيل أو ما يعرف بـ"المقطورة " حيث وجدنا أن هناك امرأة تمتهن تلك الوظيفة وهي لديها أسرة وأولاد أيضا.
ميكانيكي سيارات


لم تكتفي المرأة بعملها في قيادة السيارات ولكمها عملت أيضا في الميكانيكا وظهر ذلك في محافظة إسنا بالأقصر فقامت فتاة في عمر العشرين بالعمل مع والدها في ميكانيكا السيارات.
الصناعات الحديدية


يقول البعض إن المرأة كائن لا يقدر على بعض الأعمال الثقيلة التى يقوم بها الرجال والتى تحتاج مجهود عضلي كبير مثل الصناعات الحديدية ولكن حتى هذه الصناعات لم تخل من وجود المرأة فيها بل إنها أيضا تعمل على تعليم تلك الصناعة للأجيال الأصغر سنًا.
المأذونة
هذه المهنة اعتدنا دوما على رؤيتها في صورة الرجال ولكننا رأينها في الفترة الأخيرة في النساء فعنملت النساء في منصب المأذون وصار لها الصلاحية من المحاكم في الزواج والطلاق وغيرها من الأمور.
الجزارة


من المعروف أن هذه المهنة خاصة جدا بالرجال لكونها تحتاج إلى العضلات ومليئة بالدماء واستعمال الأسلحة وغيرها إلا أننا وجدنا الكثير من النساء التي تعمل في الجزارة.