عمان - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

تحت رعاية وحضور صاحبة  السمو الملكي الأميرة بسمة بنت طلال سفيرة النوايا الحسنة لهيئة الأمم المتحدة للمرأة, قامت هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة) وبالتعاون مع الهيئة الملكية للأفلام باطلاق الدورة السادسة لأسبوع فيلم المرأة وذلك احتفاء في يوم المرأة الدولي وتحت الموضوع العالمي "حان الوقت: الناشطات من الريف والحضر يغيرن حياة المرأة". يمثل أسبوع فيلم المرأة والذي تأسس في عام 2013 مهرجانًا ثقافيًا حول حقوق المرأة وتمكينها، والذي يتيح أيضا فرصة فريدة للجمهور الأردني لرؤية قضايا المرأة والتفكير فيها على النحو الذي يتم تصويره من خلال عمل العديد من صانعي الأفلام المحليين والدوليين.
"السينما تتحدث لغة عالمية يفهمها الجميع. فهي تعرض قصص "يومية" مؤثرة عن النساء والرجال، يسلط أسبوع فيلم المرأة الضوء على رسائل تضامن قوية "، قال السيد زياد شيخ ، ممثل هيئة الأمم المتحدة للمرأة في الأردن.
وبالتعاون مع شبكة نساء متروبوليس ، أقيم حفل الافتتاح في غاليريا رأس العين في أمانة عمان الكبرى بحضور عطوفة الدكتور يوسف شاوربة، أمين عام أمانة عمان الكبرى. كما شارك في الافتتاح العديد من المخرجين والمنتجين المحليين والدوليين، بالإضافة إلى نشطاء حقوق المرأة الأردنية ومنظمات المجتمع المدني. توجت الأمسية بعرض الفيلم الوثائقي الكندي "حديقة التأمل" الذي قدمته منتجتها، السيدة إليزابيث فايبرت.
وأكدت السيدة ندى دوماني، مديرة برمجة الاتصالات والثقافة في الهيئة الملكية للأفلام: "من الجدير بالذكر أن نسبة الإناث العاملات في المجال السمعي والبصري في العالم العربي مرتفعة نسبياً، حتى مقارنة بالدول الغربية. هنا في الأردن لدينا عدد كبير من النساء الناجحات، بما في ذلك المخرجات والمنتجات والممثلات ومشغلات الكاميرات والمصممات".
سيفتح أسبوع فيلم المرأة أبوابه للجمهور من 15 إلى 18 مارس بعرضين يومياً في مسرح الرينبو في عمان. تم دعم ورعاية الأفلام بسخاء من قبل سفارة كندا، وسفارة فرنسا والمعهد الفرنسي في الأردن، وسفارة الولايات المتحدة الأمريكية، وسفارة البرازيل، بالإضافة إلى المخرجين والمنتجين المحليين والدوليين.
"بغض النظر عن الدور والموقع تمثل طبيبة أو سياسية أو تقرأ الاخبار وتحلل وغيرها .ربما اليوم بعض النساء استطعن أن يكسرن هذا النمط من التعامل مع المرأة ولكن الطريق في بدايته وما زلنا نواجه مقاومة من المجتمع بأكمله" وهكذا أختتمت السيدة غادة سابا,  المديرة الفنية لأسبوع فيلم المرأة.