الرفاع - المنامة - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

أشادت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة ، رئيسة المجلس الأعلى للمرأة ، خلال استقبالها لوزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد بن راشد الزياني في مقر المجلس الأعلى للمرأة بالرفاع، وبحضور الشيخ خالد بن حمود آل خليفة الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض، بجهود الوزارة في وضع الاستراتيجيات والخطط اللازمة لتطوير الحرف اليدوية في البحرين، من خلال توفير البيئة التنظيمية الملائمة واستمرارية البرامج التدريبية وتنويع أوجه التسويق، بما يضمن رفع جودة الحرف والترويج لها محلياً وإقليمياً ودولياً، مؤكدة سموها أهمية المحافظة على الحرف التراثية وتطويرها، وتشجيع الجيل الجديد على الاقبال على هذه المشاريع.
وشددت سموها على أهمية تنمية دور المرأة البحرينية في هذا المجال والتي قطعت شوطاً كبيراَ في تطوير مهاراتها ومنتجاتها من الحرف اليدوية، من حيث اتاحة الفرص المناسبة لها وادماجها في كافة مجالات التطوير التي تعمل الوزارة عليها، وبما يتناسب مع توجهات مملكة البحرين في تحقيق أوجه تكافؤ الفرص ولتكون المرأة على الدوام الشريك الجدير في البناء والتطوير.
من جانبه، أشاد وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني بما توليه سموها من اهتمام بالمحافظة على مخزون مملكة البحرين من الحرف التراثية والتقليدية، ودعمها المتواصل لرفع مستويات الانتاج والتصنيع للأسر وتمكينهم من الارتقاء بمشروعاتهم بما يأهلهم للوصول إلى سوق العمل الحر والإسهام في تنمية الاقتصاد الوطني. مؤكداً استعداد وزارته الدائم للتعاون مع المجلس الأعلى للمرأة، لموائمة خطط وبرامج ومشاريع وزارة الصناعة والتجارة والسياحة مع الخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية باعتبارها مظلة عليا ومرجعية رسمية لجميع الجهود الوطنية الرامية إلى رفع مساهمة المرأة في مسيرة التنمية والازدهار الوطني المنشود.