رأس الخيمة - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

احتضنت غرفة رأس الخيمة وقائع انتخابات مجلس إدارة سيدات أعمال الإمارات في دورته السادسة (2018 – 2020)، وأفرزت الانتخابات التي أجريت عن فوز كل من آمنة حميد الشرع ، ثريا عبدالله قمبر العوضي، ويسرى صالح اليافعي ، حليمة عبدالله الصائغ، د.سلطانة عثمان يوسف، فاطمة محمد العوضي، نجلاء أحمد المطوع، فضلا إلى مرشحات الغرف كل من ريد حمد الظاهري ممثلة غرفة أبوظبي، فريدة العوضي ممثلة غرفة دبي، رغدة تريم عمران ممثلة غرفة الشارقة، الدكتورة آمنه خليفة آل علي ممثلة غرفة عجمان، عائشة راشد ممثلة غرفة أم القيوين، الدكتورة عائشة القطامي ممثلة غرفة رأس الخيمة، وفطيم الشحي ممثلة غرفة الفجيرة ، ومن المقرر أن يعقد اجتماع في وقت لاحق لاختيار رئيس المجلس في الدورة الجديدة وتوزيع المناصب.
وأكدت الدكتورة عائشة القطامي، عضو مجلس ادارة غرفة رأس الخيمة، وعضو مجلس إدارة سيدات أعمال الإمارات، بالدور الذي تلعبه المرأة في مختلف نواحي الحياة وخاصة الاقتصادية منها والثقة التي توليها القيادة السياسية بالدولة لمجالس سيدات الأعمال مما يدل على الإيمان بكفاءات وقدرات المرأة ودورها البناء في المجتمع.
وأضافت الدكتورة عائشة، بأن وجود المرأة ضمن مجلس إدارة غرفة رأس الخيمة يأتي نتيجة الحرص النابع من صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم رأس الخيمة بها، من خلال دعم ومساندة سموه لقطاع سيدات الأعمال في رأس الخيمة.
من جانبه أكد الأمين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة حميد محمد بن سالم، أن المرأة الإماراتية استطاعت خلال 47 عاماً أن تثبت حضورها ومشاركتها الفاعلة في كل مجالات الحياة خاصة في ممارسة حقها الدستوري في الترشيح والانتخاب وسجلت خطوة ريادية نحو تعزيز دورها في بناء المجتمع الإماراتي بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)  وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (آم الامارات) الرئيسة الفخرية لمجلس سيدات أعمال الإمارات، جاء ذلك خلال كلمة افتتاحه لأعمال الدورة السادسة لانتخابات مجلس سيدات أعمال الإمارات 2018 – 2020.
وأوضح بن سالم، أن انعقاد انتخابات الدورة السادسة لمجلس سيدات أعمال الإمارات في عام زايد لها خصوصية لدى المرأة الإماراتية كون المغفور له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان مؤسس الدولة أول من نادى بتشجيع ودعم المرأة في مناحي الحياة، لذلك حرص مجلس سيدات أعمال الإمارات ومنذ تأسيسه على الإسهام في دعم خطواتها الفاعلة واستهدف من خلال مواصلة جهوده إعلاء شأن ومكانة المرأة في قطاع الأعمال لمواكبة طموحاتها وتعزيز مشاركتها في التنمية المستدامة للمجتمع، وبالفعل فقد تعددت الإنجازات وتحققت الكثير من الأهداف واليوم أصبحت المرأة الإماراتية تلعب دوراً مهماً في كافة المجالات الاقتصادية إلى جانب المجالات الأسرية والسياسية والاجتماعية التي تبدع فيها.
وأضاف بن سالم، أن الممارسة الديمقراطية التي أصبحت حقوقاً أساسية للمرأة في المجتمع الإماراتي، والتي تمثل انتخابات اليوم نموذجاً ناجحاً لها تعتبر مدخلاً هاماً نحو اختصاصات وأعمال واجبة لخدمة المرأة ومساندتها وحفزها للعمل في القطاع الاقتصادي الحر وممارستها للأنشطة الاقتصادية بشكل خاص.
وألقت فريدة عبد الله العوضي النائب الاول لرئيس مجلس ادارة مجلس سيدات اعمال الامارات بدورته الخامسة كلمة أكدت فيها على أهمية العمل بجد واخلاص وتحمل كامل المسؤولية للنهوض بالمرأة الإماراتية على كافة الصعد لمواصلة المسيرة بما يصب في الصالح العام لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتقدمت بالشكر والتقدير لكل من ساهم في استمرار مسيرة المجلس لخدمة الاقتصاد الوطني من السادة المسؤولين وأعضاء مجلس الإدارة واتحاد الغرف والغرف الأعضاء وكافة الموظفين العاملين في الأمانة العامة لاتحاد غرف التجارة والصناعة .
يذكر أن مجلس سيدات أعمال الإمارات تأسس استنادا للقرار رقم 10 لسنة 2001 ، لمجلس إدارة اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة كهيكل تنظيمي اداري يعمل على إيجاد نوع من حلقات الاتصال المباشر بين أصحاب القرار وسيدات الأعمال ما من شأنه تعزيز سبل التفاهم التي تدعم مسيرة المرأة الإماراتية في الأنشطة الاقتصادية فضلا عن التشاور فيما يتعلق بكافة المعوقات والصعوبات التي يمكن أن تعترض هذه المسيرة سواء في المجالات الإدارية أو القانونية أو الفنية وكيفية الخروج بحلول لها.