مسقط - " وكالة أخبار المرأة "

تفاعل الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مع هاشتاغ #يوم_المرأة_العمانية، بشكل واسع، ولقي مشاركة بارزة من الرجال الذين أشادوا بإنجازات المرأة العمانية ومكانتها، كما كانت هناك مشاركات عربية لافتة لا سيما من دول الخليج احتفاء بهذه المناسبة التي تصادف السابع عشر من شهر أكتوبر كل عام، ويقام الاحتفال هذا العام تحت شعار “المرأة شريكة في التنمية”.
وقال مغرد:
999Rawanooh@
يوم_المرأة_العمانية، لا يمكن لعُماننا أن تحلق نحو الأمجاد من دون المرأة، فهي الأم والأخت والزوجة والابنة، وهي قلب الوطن النابض
وكتب ناشط:
AlhaririCou@
كل سنة وأنتي رافعة رأس السلطنة، كل سنة وأنتي تشرفين بلادك، كل سنة وأنتي عزيزة ورفيعة الشأن.
وأضاف آخر:
bEz2D@
في كل يوم وكل لحظة تتميز المرأة العمانية وإبداعات أم وأخت وزوجة وصديقة وجدة. نرفع القبعة للمرأة العمانية احتراما لها.
وجاء في تغريدة لناشط:
93MAXz@
نبارك لكل امرأة عمانية تميزها واجتهادها في بناء هذا الوطن، فأنتن النصف الآخر المكمل ومدرسة الحياة.
وأشاد آخر بما حققته المرأة العمانية قائلا:
ALbusaidi_Fatik@
رغم التحديات التي وقفت أمامها والتي تخص العمل القيادي إلا أنها حظيت بمميزات جعلتها رائدة في المجال العسكري والأمني.
كما شاركت فنانات ونجمات الاحتفال بهذا اليوم، وكتبت بثينة الرئيسي:
buthainaalraisi@
كل عام وأنت رمز للعطاء.. رمز للكفاح.. رمز للإرادة.. رمز للطموح… كل عام وأنت فخر عمان.. كل عام وأنتي فجر عمان.
وجاء في تغريدة من السعودية:
88888hadeel@
من السعودية سلام لعمان بلد السلام والآمان والرقي والأخلاق. كل عام والمرأة العمانية بخير.
وكتب مغرد:
1alfan@
“إذا أردت أن تعرف رقي أمة.. فانظر إلى نسائها”، المرأة العُمانية كانت ولا تزال واجهة مشرقة تنير لـعُماننا الجمال.
وأصدرت الأمانة العامة المساعدة لمركز المعلومات والبحوث بمجلس الدولة ممثلة في دائرة البحوث الاجتماعية والثقافية، نشرة إحصائية بهذه المناسبة، تضمنت إحصائيات تبرهن على تمكين المرأة في العديد من المجالات، حيث تشير الأرقام إلى أن نسبة النساء العمانيات العاملات بالقطاعين الحكومي والخاص بلغت 33 بالمئة.