المنتجة الإعلامية: أسيل العلائلي - أمريكا - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "

التطرق للمرأة و الوقت يتطلب التأكيد على أهمية دور الادارة في العمل لتوفير الدعم و المساعدة للمرأة من اجل التوفيق بين عملها و حياتها الشخصية مثل:
١-تأمين حضانة للأطفال قريبة من مكان العمل
٢-تأمين مواصلات للموظفة بين البيت والعمل
٣- العمل من البيت في بعض الأوقات اذا طبيعة العمل تسمح بذلك.
 ٤- المرونة في اختيار ساعات العمل لكي تتناسب مع أوقات انتهاء دوام المدرسة للابناء او للاهتمام بالأهل الكبار في السن.
 و أيضا هناك دور مهم للشريك في
١-المساعدة في إدارة شؤون البيت .
2-أيضا العمل من البيت اذا أمكن
٣- و المرونة في اختيار ساعات العمل لكي يستطيع هو أيضا الاهتمام بالأبناء و الأهل .
فمسؤولية الحياة العائلية لا تقع فقط على المرأة، و اذا لم نعمل على تثقيف المجتمع لتغيير المفاهيم السائدة بدور المرأة و دور الرجل في إدارة المنزل و رعاية العائلة و اذا لم نسعى للمساواة و المشاركة في هذه المسؤولية فمهما اعطينا المرأة العاملة نصائح ليس بامكانها ان تصل الى توازن بين حياتها العملية و الخاصة. و أيضا دور الشركات مهم في تمكين المرأة و مساعدتها للبقاء في العمل من خلال تعديل القوانين لكي تساعدها بان تكون فعالة و منتجة في عملها دون ان يؤثر ذلك على مسؤولياتها الخاصة.